ما هو علاج الثالول

  • Jan. 23, 2021
  • 3499
  • #General_Health

الثالول هي عبارة عن نموات جلدية صغيرة وخشنة  تظهر على الجلد وغالبًا ما تكون باللون الرمادي أو البني  وغالباً ما تكون غير مؤلمة ولكنها يمكن أن تسبب حكة وتزعج منظر البشرة وسبب الثالول فيروس الورم الحليمي البشري HPV و تنمو على الأنسجة الجلدية الرقيقة كجلد الرقبة . وتختلف هذه الزوائد الجلدية او ما يسمى بالثالول في حجمها من 2-5 ملم، وقد تصل أحياناً لـ 5 سم. وهذه الزوائد تُعتبر خلايا حميدة وغير خطيرة  لينة الملمس وتحدث عادة في الأيدي والقدمين ولكنها يمكن أن تظهر في أي مكان على الجسم  بما في ذلك الأعضاء التناسلية  وينتقل الثالول عادة عن طريق الاتصال المباشر مع الجلد المصاب  ويمكن أن تنتقل أيضًا عن طريق الاتصال مع الأدوات الملوثة أو المناشف أو الأرضيات الملوثة

 

علاج الثالول:

يمكن علاج الثالول بشكل فعال باستخدام العديد من الخيارات بما في ذلك العلاجات الموضعية والجلسات العلاجية والإجراءات الجراحية

  • العلاجات المحتوية على حمض الساليسيليك: تساعد هذه العلاجات على تقشير الثالول بلطف وتقليل حجمها. ومن الأمثلة على هذه العلاجات: محلول الساليسيليك والصفصاف.

  • العلاجات الموضعية المحتوية على الفلوروراسيل: تساعد هذه العلاجات على تدمير الخلايا المصابة بالثالول. ومن الأمثلة على هذه العلاجات: فلوروراسيل كريم.

  • العلاجات الموضعية المحتوية على الفيروسات: تساعد هذه العلاجات على تدمير الفيروسات التي تسبب الثالول. ومن الأمثلة على هذه العلاجات: أحماض النوكليك والأنترفيرونات.

  • العلاج بالليزر: يتم استخدام الليزر لتدمير الثالول وإزالتها بشكل دقيق وفعال. وهذا العلاج يعتبر الأكثر فعالية في بعض الحالات.

  • العلاج الجراحي: يتم استخدام هذا العلاج في الحالات الشديدة التي لا يستجيب لها العلاجات الأخرى. يتم إزالة الثالول جراحياً تحت التخدير الموضعي.

 

أسباب ظهور الثالول :

أسباب ظهور الثالول تعود نتيجة لعدوى فيروسية تسمى فيروس الورم الحليمي البشري (HPV). يمكن للفيروس الذي يسبب الثآليل أن ينتقل من شخص لآخر عن طريق الاتصال الجنسي أو عن طريق الجلد الملامس للجلد، ولا يتم نقله عن طريق الملابس أو الأدوات المشتركة

وتتوفر العدوى بالفيروس للأشخاص الذين يتعرضون له، ومع ذلك فإن العدوى لا تظهر عند الجميع. يعتبر نقص المناعة من العوامل التي تجعل الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بالثآليل، وعلى سبيل المثال قد تظهر الثآليل على الأشخاص الذين يعانون من فيروس نقص المناعة البشرية (HIV).

ويمكن أن تظهر الثآليل في أي مكان على الجسم، ولكن الأماكن الأكثر شيوعًا لظهورها هي اليدين والقدمين والوجه والرقبة والأذنين. قد تظهر الثآليل بمفردها أو على شكل عدة ثآليل متجمعة معًا، وتختلف حجمها وشكلها ولونها باختلاف الأنواع.

 

انواع الثالول الجلدي:

  • الثآليل العادية: وهي الثآليل الصغيرة المدورة التي تظهر عادة على اليدين والأصابع والركبتين والرؤوس. تكون لونها مشابهًا للجلد وتكون ناعمة أو خشنة الملمس.

  • الثآليل النخاعية: وهي الثآليل الأكبر حجمًا والتي تظهر عادة على الأقدام وتحت الأصابع ويمكن أن تسبب الألم عند المشي. تكون لونها أبيض وتحتوي على نواة مظلمة في المنتصف.

  • الثآليل النموذجية: وهي الثآليل التي تظهر على الوجه والرقبة وتكون عادة مسطحة وبيضاء اللون.

  • الثآليل الشبيهة بالأشواك: وهي الثآليل التي تظهر على الأقدام والأيدي وتشبه الأشواك. تكون لونها بني غامق وتتكون عادة من مجموعة من الثآليل الصغيرة.

  • الثآليل الناجمة عن فيروس الورم الحليمي البشري من النوع 6 و11: وهي الثآليل الناجمة عن الفيروس الذي ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي وتظهر عادة على الأعضاء التناسلية ومنطقة الشرج، وتكون عادة لينة الملمس ومسطحة.

من المهم الذهاب إلى الطبيب في حالة ظهور الثالول وعدم محاولة إزالتها بنفسك، حيث أن هذا يمكن أن يتسبب في العدوى والتهابات. ينبغي عدم مشاركة الأدوات الشخصية الخاصة مع الآخرين وتجنب المساعدة في إزالة الثالول عند الآخرين.

 

 الأماكن التي يظهر بها الثألول :

يمكن ان يظهر باليد (ثالول اليد ) :  هو عبارة عن نموات جلدية غير سرطانية تظهر على الأصابع والكفوف والمعصم وقد تظهر أيضًا على الأظافر  وغالباً ما تكون غير خطيرة وتختفي دون علاج في غضون بضعة أشهر إلى سنتين ,  و يمكن علاج الثالول باليد  بشكل طبيعي عبر تطبيق العديد من العلاجات المنزلية، مثل الحمضيات الطبيعية، أو عبر علاجات بالأدوية مثل الأدوية القابضة والموضعية.

و يمكن ان يظهر بالقدم (ثالول القدم ) : ثاليل القدم هي نموات جلدية صغيرة وغير سرطانية تظهر على الأقدام  وتنتج عن فيروس (HPV) الذي يصيب الجلد. ويمكن أن ينتقل الفيروس من شخص

 

من اكثر طرق ازالة الثالول المنتشرة ازالة الثالول بالليزر حيث يعتبر الليزر واحدًا من العلاجات الشائعة لإزالة الثاليل، حيث يقوم بتدمير الثالول عن طريق التسخين والحرق باستخدام الطاقة الضوئية و تعد عملية إزالة الثاليل بالليزر آمنة وفعالة في معظم الحالات ويتم تحديد نوع الليزر المستخدم بناءً على نوع الثاليل وحجمها وعدد الثاليل الموجودة.

و قد يشعر المريض ببعض الألم أثناء الجلسة ولكنه يكون عادةً محدودًا ويمكن تخفيفه باستخدام موضع تخدير. ويمكن أن يسبب الليزر بعض الاحمرار والالتهاب في المنطقة المعالجة بعد الجلسة ولكنها تختفي بشكل عام بعد فترة وجيزة.

يجب على المريض الالتزام بتعليمات الرعاية اللازمة بعد إجراء العلاج بالليزر لتجنب أي مضاعفات، وقد تتطلب إزالة الثاليل بالليزر جلسات علاجية متعددة حتى تتم إزالة جميع الثاليل.

الفئة العمرية الأكثر عرضة للثألول عادة ما يحدث الثالول المعنق في سن الشيخوخة مع بداية بلوغ سن (60)، وقد يظهر أيضاً بعد الحمل في بعض الحالات، أو بعد زيادة الوزن الملحوظة.

 مضاعفات الثالول عندما تحاول إزالة الثألول بنفسك بطريقة عنيفة فتقوم بالتوائها وإذا تم التوائها سوف تؤلم بشدة، وينصح بازالتها تحت استشارة الطبيب المختص 

 الوقاية من ظهور الثألول لا توجد وسيلة للوقاية من ظهور الزوائد الجلدية المعرفة بالثألول المعنق ولكن الاحتفاظ بالوزن الطبيعي للجسم قد يقلل من إمكانية الإصابة بها.

يستطيع الأطباء اكتشاف الثالول عن طريق النظر إليها فهي تتميز بالتالي:

  • لينة الملمس.
  • من السهل تحريكها.
  • تكون لونها أحمر كالبشرة أو داكنة قليلاً.
  • وفي حالة عدم تواجد الأعراض، سوف يقوم الطبيب بأخذ عينة جلدية وفحصها بالمجهر.

Share the post