علاج الحروق ودرجاته وطرق التعامل معه

  • June 24, 2023
  • 1602

الحروق هي إصابات تحدث عند تعرض الجلد أو الأنسجة الداخلية للحرارة الشديدة أو المواد الكيميائية أو الكهربائية و  تصنف الحروق عادة حسب درجة الإصابة إلى حروق من الدرجة الأولى، الثانية، والثالثة .

انواع الحروق 

 تصنف  الحروق عادة حسب درجتها، وفيما يلي توضيح الى  درجات الحروق : 

1_ حروق الدرجة الأولى :

تؤثر على الطبقة الخارجية من الجلد فقط. يظهر احمرارًا وتورمًا خفيفًا وقد يكون مصحوبًا بألم و  تشفى عادة خلال أيام قليلة دون ترك ندوب

2_  حروق  الدرجة الثانية :

  • الحروق من الدرجة الثانية من النوع الأول  تؤثر على الطبقة الخارجية من الجلد والطبقة الداخلية (الطبقة الحقيقية) و تتميز بوجود فقاعات مملوءة بالسائل، والألم والاحمرار والتورم و  قد تستغرق عدة أسابيع للشفاء وقد تترك ندوب طفيفة.
  • الحروق من الدرجة الثانية من النوع الثاني :  تؤثر على الطبقة الخارجية من الجلد والطبقة الداخلية (الطبقة الحقيقية) بشكل أعمق و  يظهر جلد متورم ورطب ومؤلم وقد تكون الفقاعات أكبر وتحتوي على سوائل قد تستغرق عدة أسابيع للشفاء وتترك عادة ندبات.

3_ حروق الدرجة الثالثة :

تؤثر على الطبقة الخارجية والطبقة الداخلية من الجلد، وقد تصل إلى الأنسجة العميقة تحت الجلد. يمكن أن تكون الحروق جافة أو رطبة والجلد المتضرر قد يظهر باللون الأبيض أو الأسود أو البني  يمكن أن تكون الحروق غير مؤلمة نظرًا لتدمير الأعصاب و  يتطلب علاجًا طبيًا عاجلاً ورعاية مكثفة وقد يحتاج المريض إلى زراعة جلد أو إجراءات جراحية للتئام الجروح والتجميل 

ما هي طريقة ازالة اثار الحروق ؟ 

 إزالة آثار الحروق يمكن أن تكون عملية طويلة وتتطلب صبرًا وعناية و هناك بعض الطرق التي يمكن استخدامها للتخفيف من آثار الحروق :

  • العناية بالجلد المصاب : ينصح بتطبيق كريمات ترطيب خاصة للجلد المصاب بشكل منتظم و  تفضل استخدام المرطبات التي تحتوي على مكونات مهدئة مثل الألوة فيرا أو زيت اللافندر و يجب تجنب استخدام المنتجات التي تحتوي على مواد كيميائية قاسية أو الكحول

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة : قد تزيد أشعة الشمس من ظهور الندوب وتصبغات الجلد  لذا ينصح بحماية الجلد المصاب من أشعة الشمس باستخدام واقي الشمس  للحماية الشمسية العالية  وارتداء الملابس المناسبة

  • استخدام مستحضرات تقليل الندوب : تتوفر مجموعة من المنتجات التجميلية التي تدعي تقليل ظهور الندوب وتحسين مظهر الجلد المصاب و  يمكن استخدام كريمات السيليكون أو مستحضرات التجميل التي تحتوي على مكونات مثل فيتامين C أو زيت الورد. قد يكون الاستخدام المنتظم والمستمر لهذه المنتجات مفيدًا لتحسين مظهر الندوب

  • العلاجات الطبية : في بعض الحالات  قد يوصي الطبيب بعلاجات إضافية لتخفيف آثار الحروق و قد يشمل ذلك إجراءات مثل الليزر، والتقشير الكيميائي، وزراعة الجلد  و  يجب استشارة الطبيب المختص لتقييم حالتك وتوجيهك إلى العلاج المناسب 

علاج الحروق 

علاج الحروق يعتمد على درجة الحرق ومدى شدته وموقعه و  فيما يلي بعض الإرشادات العامة لعلاج الحروق :

  1. تهدئة المنطقة المصابة : قم بإبعاد المصاب عن مصدر الحرارة أو المواد الكيميائية وتأكد من سلامته 

  2. تبريد الحرق : يُنصح بوضع الماء البارد على الحرق  حيث  يساعد ذلك على تخفيف الألم وتقليل تأثير الحرق و تجنب استخدام الثلج المباشر أو المواد المثلجة مباشرة على الجلد لأن ذلك يمكن أن يزيد من ضرر الأنسجة 

  3. تغطية الحرق : استخدم ضمادة نظيفة وغير لاصقة لتغطية المنطقة المصابة و  يفضل استخدام ضمادة غير لاصقة مثل الغزل الطبي أو ضمادة غير لاصقة لتقليل الاحتكاك وتقديم حماية للجلد المصاب 

  4. تجنب العلاجات المنزلية : تجنب وضع كريمات أو زيوت أو منتجات أخرى على الحرق قبل استشارة الطبيب، حيث قد يؤثر ذلك سلبًا على العلاج المستقبلي  

  5. استشر الطبيب : في حالات الحروق الشديدة، أو إذا كانت الحروق تغطي مناطق واسعة يجب عليك التوجه إلى الطبيب أو الذهاب إلى وحدة الطوارئ فورًا لتلقي العلاج الطبي المناسب 

علاج الحروق السطحية 

علاج الحروق السطحية و  يشمل الخطوات التالية :

  • تبريد الحرق : قم بتشغيل الماء البارد على الحرق لمدة 10-20 دقيقة أو وضع قطعة قماش نظيفة مبللة بالماء البارد على المنطقة المصابة. يساعد هذا على تخفيف الألم وتقليل انتشار الحرارة.

  • تهدئة الحرق : استخدم كريمًا مهدئًا للحروق يحتوي على مواد مثل   بانثينول (فيتامين B5) و  يمكن أن يساعد هذا على تخفيف الألم وتهدئة الجلد المصاب.

  • تجنب الفرك والضغط : تجنب فرك المنطقة المصابة أو وضع ضغط عليها لتجنب تهيج الجلد أو تفاقم الحروق 

  • استخدام ضمادة مسامية : قم بتغطية  المنطقة المصابة بضمادة مسامية غير لاصقة لحماية الجلد وتجنب التلامس المباشر مع الملابس أو المواد الخارجية.

  • تجنب التوتر الحراري : تجنب تعريض المنطقة المصابة للحرارة الزائدة، مثل الشمس المباشرة أو حمامات البخار أو المياه الساخنة، حيث يمكن أن يزيد ذلك من الاحمرار والتهيج

  • تناول المسكنات البسيطة : إذا كانت الحروق تسبب ألمًا شديدًا يمكن تناول المسكنات البسيطة  وفقًا للجرعة المناسبة 

علاج فقاعات الحروق

عندما تكون هناك فقاعات في الحروق ، يُنصح باتباع الخطوات التالية :

  • تجنب فقرق الفقاعات : يجب تجنب فرقعة الفقاعات بالأصابع أو أدوات غير نظيفة  حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى عدوى أو تلف أكبر للجلد 

  • تنظيف الجلد : قم بتنظيف الجلد المحيط بالفقاعات بلطف باستخدام ماء وصابون معقم  يجب تجنب وضع الكحول أو المواد المطهرة المهيجة مباشرة على الفقاعات 

  • تجفيف الجلد : بعد التنظيف، اترك الجلد يجف تمامًا بشكل طبيعي و يمكن استخدام قطعة نظيفة من القماش لتجفيف المنطقة بلطف إذا لزم الأمر 

  • حماية الفقاعات : يُفضل تغطية الفقاعات بضمادة نظيفة وغير لاصقة لتوفير حماية إضافية وتجنب التلامس المباشر مع الملابس أو المواد الخارجية  

  • استشارة الطبيب :  إذا كانت الفقاعات كبيرة أو تسبب ألمًا شديدًا، أو إذا كانت هناك علامات على التهاب أو عدوى مثل الاحمرار الزائد أو الانتفاخ أو الصديد، فيجب عليك استشارة الطبيب 

وذكرت الدكتورة هدى القضاة استشارية الامراض الجلدية و التناسلية وتجميل الجلد و الجراحة بالليزر وزراعة الشعر 

بعض الاجراءات الخاطئة  التي يمكن للشخص اتباعها عند حدوث الحروق  : 

1- استخدام معجون الاسنان 

2- وضع اليد داخل الطحين 

3- استخدام الثلج او الماء البارد جدا 

وبعض الاجراءات الصحيحة التي يجب اتباعها عند حدوث الحروق اهمها :

1- وضع المنطقة المصابة تحت الماء الجاري لمدة 10 دقائق الى ربع ساعة مع مراعاة استخدام الكريم الطبي المخصص

2- في حال حدوث اي فقاعات علينا تجنب قشطها و مراجعة الطبيب مباشرة 

كيف يحدث التهاب الحروق ؟

التهاب الحروق يحدث نتيجة استجابة الجسم للإصابة بالحرق ومحاولته للتعامل مع الأضرار والإصابة التي تسببها الحرارة و عندما يحدث الحرق يتعرض الجلد والأنسجة المحيطة للأضرار الفورية والتأثيرات الكيميائية والحرارية.

التهاب الحروق تنطوي على عدة مراحل ، وتشمل الآتي : 

فور اندلاع الحرق قد يحدث تلف مباشر للخلايا والأنسجة الموجودة في المنطقة المصابة بالحرق و يتم تحرير مجموعة متنوعة من المركبات الكيميائية   والتي تعتبر إشارات لجهاز المناعة وتحفّز استجابته.

يتم تنشيط الجهاز المناعي بسبب الإصابة والتلف الجلدي، مما يؤدي إلى إطلاق مجموعة من السمات الكيميائية والخلايا المناعية في المنطقة المصابة و  تنشط خلايا الالتهاب، مثل النيوتروفيلات، وتطلق مركبات التهابية مثل السيتوكينات 

يحدث توسع الأوعية الدموية المحيطة بالمنطقة المصابة  مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم والسوائل إلى المنطقة و هذا يسمح بوصول المزيد من الخلايا المناعية والعناصر الغذائية والأكسجين إلى المنطقة المصابة 

يحدث انتشار واستقرار الخلايا المناعية في المنطقة المصابة حيث تقوم بتنظيف الأنسجة الميتة والبكتيريا والجراثيم المحتملة 

عملية التهاب الحروق تهدف إلى إصلاح الأنسجة وتجديدها وتحسين شفاء الجروح ومع ذلك في حالة الحروق الشديدة أو العميقة  يمكن أن تكون الاستجابة التهابية مفرطة وتسبب مشاكل مثل التورم الشديد والالتهاب المستمر و في هذه الحالات، قد يكون هناك حاجة للعناية الطبية المتخصصة والعلاج الإضافي للتحكم في التهاب الحروق وتسريع الشفاء 

 

 

 

 

 

Share the post