انسداد الأمعاء اسبابه وطرق علاجه

  • June 12, 2024
  • 212

انسداد الأمعاء عند الأطفال هو حالة طبية خطيرة تتطلب رعاية فورية. يحدث الانسداد عندما يتعذر على محتويات الأمعاء المرور بشكل طبيعي عبر الجهاز الهضمي. يمكن أن يكون الانسداد كاملاً أو جزئيًا، ويمكن أن يحدث في أي جزء من الأمعاء، سواء في الأمعاء الدقيقة أو الغليظة.

أسباب انسداد الأمعاء:
 

الأسباب الشائعة عند الأطفال:
 

  1. الإنغماد المعوي (Intussusception):

    • هو السبب الأكثر شيوعًا لانسداد الأمعاء عند الأطفال دون سن الثالثة. يحدث عندما ينزلق جزء من الأمعاء داخل جزء آخر، مما يؤدي إلى انسداد.
       
  2. الإنفتال المعوي (Volvulus):

    • يحدث عندما تدور الأمعاء حول نفسها، مما يقطع التروية الدموية ويؤدي إلى انسداد. يمكن أن يكون ناتجًا عن عيوب خلقية في تكوين الأمعاء.
       
  3. الفتق:

    • يحدث عندما يبرز جزء من الأمعاء من خلال فتحة غير طبيعية في جدار البطن، مما يؤدي إلى انسداد. يمكن أن يحدث الفتق السري أو الفتق الأربي عند الأطفال.
       
  4. أجسام غريبة:

    • الأطفال غالبًا ما يبتلعون أجسامًا غريبة (مثل الألعاب الصغيرة أو الأزرار)، مما يمكن أن يؤدي إلى انسداد الأمعاء.
       
  5. التصاقات الأمعاء:

    • يمكن أن تتكون التصاقات بعد العمليات الجراحية في البطن، مما يسبب انسدادًا ميكانيكيًا.
       

الأسباب الأقل شيوعًا:

 

  1. ميكونيوم إلْيُوس (Meconium Ileus):

    • يحدث عندما يكون البراز الأولي (الميكونيوم) سميكًا ولزجًا بشكل غير طبيعي، مما يسبب انسدادًا. هذا يمكن أن يكون علامة مبكرة على التليف الكيسي.
       
  2. تضيق البواب (Pyloric Stenosis):

    • حالة يتم فيها تضيق البواب (المنطقة بين المعدة والأمعاء الدقيقة)، مما يعيق مرور الطعام. على الرغم من أن هذا لا يسبب انسداد الأمعاء التقليدي، إلا أنه يمكن أن يسبب
      أعراض مشابهة.

       
  3. مرض هيرشسبرونغ (Hirschsprung's Disease):

    • هو اضطراب خلقي يؤثر على جزء من الأمعاء الغليظة، مما يسبب انسدادًا وظيفيًا نتيجة لغياب الخلايا العصبية التي تحرك الأمعاء.

       

الأسباب الوظيفية:

 

  1. شلل الأمعاء (Ileus):
    • يمكن أن يحدث نتيجة لعدوى شديدة، اضطرابات التهابية، أو بعد العمليات الجراحية، حيث تتوقف الأمعاء عن الحركة الطبيعية، مما يؤدي إلى تراكم الطعام والغازات.
       

العوامل المؤثرة:
 

  1. التاريخ الجراحي:

    • الأطفال الذين خضعوا لعمليات جراحية في البطن لديهم خطر أعلى لتكوين التصاقات قد تسبب انسدادًا.
  2. العيوب الخلقية:

    • بعض الأطفال يولدون بتشوهات خلقية في الأمعاء أو جدار البطن يمكن أن تسبب انسدادًا.
       

أعراض انسداد الأمعاء:
 

الأعراض الرئيسية:
 

  1. آلام البطن:

    • قد يكون الطفل يعاني من آلام شديدة في البطن تأتي وتذهب.
    • قد تظهر هذه الآلام على شكل نوبات من البكاء الشديد.
       
  2. القيء:

    • يمكن أن يكون القيء متكررًا وشديدًا.
    • في بعض الحالات، قد يكون القيء بلون أصفر أو أخضر (قيء صفراوي).
       
  3. انتفاخ البطن:

    • قد يكون بطن الطفل منتفخًا وصلبًا.
    • يزداد الانتفاخ مع مرور الوقت.
       
  4. عدم القدرة على تمرير الغازات أو البراز:

    • قد يكون الطفل غير قادر على تمرير الغازات أو البراز.
    • قد يظهر الإمساك الشديد.
       
  5. براز دموي:

    • قد يحتوي براز الطفل على دم أو قد يكون لونه أحمر غامق.
    • هذا قد يكون علامة على الانغماد المعوي.
       

الأعراض الأخرى:
 

  1. البكاء الشديد والجذب بالساقين:

    • قد يبكي الطفل بشكل مستمر وبصوت عالٍ بسبب الألم.
    • قد يجذب ساقيه إلى بطنه في محاولة لتخفيف الألم.
       
  2. الخمول والنعاس:

    • قد يبدو الطفل أكثر خمولًا ونعاسًا من المعتاد.
    • قد يفقد الطفل نشاطه المعتاد.
       
  3. فقدان الشهية:

    • قد يرفض الطفل تناول الطعام أو الشراب.
    • يمكن أن يظهر فقدان الشهية بسرعة.
       
  4. تغيير في لون الجلد:

    • قد يصبح جلد الطفل شاحبًا أو يميل إلى اللون الأزرق بسبب الألم وقلة التروية الدموية.


      هنالك  اختلاف باعراض انسداد الامعاء الدقيقة و الامعاء الغليظة رغم أن هناك بعض الأعراض المشتركة يمكن أن يساعد تحديد نوع الأمعاء المصابة على التشخيص الدقيق والعلاج المناسب.

       

      أعراض انسداد الأمعاء الدقيقة:
       

    • القيء
    • الانتفاخ 
    • الجفاف والعطش

      أعراض انسداد الأمعاء الغليظة:

       
    • الانتفاخ الشديد
    • القيء
    • آلام البطن
    • الأمساك الشديد
    • تغيرات في نمط البراز 


      التشخيص:

       

  • الفحص السريري: يقوم الطبيب بفحص البطن والاستماع إلى الأمعاء باستخدام السماعة الطبية.
  • الأشعة السينية: يمكن أن تكشف عن وجود انسداد أو علامات أخرى على مشاكل في الأمعاء.
  • الموجات فوق الصوتية: تستخدم بشكل خاص لتشخيص الانغماد المعوي.
  • الأشعة المقطعية (CT scan): يمكن أن تقدم صورًا أكثر تفصيلاً للبطن.
     

علاج انسداد الامعاء:

علاج انسداد الأمعاء عند الأطفال يعتمد على السبب الرئيسي للانسداد، وشدة الحالة، وعمر الطفل. العلاج يمكن أن يتراوح من التدخل الطبي البسيط إلى الجراحة الطارئة.

 

العلاجات غير الجراحية:

  1. التثبيت بالسوائل الوريدية:

    • في الحالات الحادة، يُعطى الطفل سوائل عن طريق الوريد لتعويض السوائل المفقودة وللمساعدة في استقرار الحالة.
       
  2. تفريغ المعدة:

    • قد يتم إدخال أنبوب أنفي معدي (NG tube) لتخفيف الضغط عن الأمعاء عن طريق إزالة السوائل والغازات المتراكمة في المعدة.
       
  3. الملينات الهوائية أو الحقن بالشرج:

    • في حالات الانغماد المعوي، قد يتم استخدام الحقن الهوائي أو الحقن بالشرج تحت توجيه الأشعة السينية لمحاولة دفع الجزء المنغمد من الأمعاء إلى وضعه الطبيعي.
       

العلاجات الجراحية:
 

  1. التدخل الجراحي الطارئ:

    • إذا لم تنجح العلاجات غير الجراحية أو إذا كانت الحالة خطيرة (مثل الانفتال المعوي)، قد يكون التدخل الجراحي ضروريًا.
    • الجراحة قد تشمل فك الانسداد، إزالة جزء من الأمعاء التالفة، أو إصلاح الفتق.
       
  2. جراحة التنظير:

    • في بعض الحالات، يمكن استخدام تقنيات الجراحة التنظيرية لإزالة الانسداد بأقل تدخُّل جراحي.
       




عمليات انسداد الامعاء:
 

    • عمليات انسداد الأمعاء عند الأطفال تختلف حسب السبب الأساسي للانسداد، وموقعه، وشدته. الهدف من التدخل الجراحي هو إزالة الانسداد، استعادة التدفق الطبيعي عبر الأمعاء، ومنع المضاعفات المحتملة
       

      الأنواع الشائعة للعمليات الجراحية:
       

    • جراحة الانغماد المعوي (Intussusception Surgery):
       

      • تفريغ الانغماد غير الجراحي: في بعض الحالات، يمكن علاج الانغماد باستخدام حقنة شرجية هوائية أو باريوم تحت توجيه الأشعة السينية. إذا فشلت هذه الطريقة، يتم التدخل الجراحي.
         
      • الجراحة المفتوحة: يتم إجراء شق في البطن، ويتم فك الانغماد يدويًا، وإعادة الأمعاء إلى وضعها الطبيعي.
         
    • جراحة الانفتال المعوي (Volvulus Surgery):

      • فك الانفتال: يتم فك التواء الأمعاء وإعادة تدفق الدم. قد يتم تثبيت الأمعاء لمنع تكرار الانفتال.
         
      • إزالة الأنسجة المتضررة: إذا كانت هناك أجزاء من الأمعاء تضررت بشكل لا يمكن إصلاحه، قد يتعين إزالة هذه الأجزاء وربط الأجزاء السليمة ببعضها البعض.
         
    • جراحة الفتق (Hernia Repair):

      • الفتق الإربي أو السري: يتم إصلاح الفتق الذي يسبب انسداد الأمعاء بإعادة الجزء المنفتق من الأمعاء إلى مكانه وتعزيز جدار البطن لمنع تكرار الفتق.
         
    • جراحة التصاقات الأمعاء (Adhesiolysis):

      • إزالة التصاقات: يتم استخدام الأدوات الجراحية لإزالة الأنسجة الليفية التي تربط أجزاء الأمعاء ببعضها وتسبب الانسداد. يمكن إجراء هذه العملية بالتنظير البطني لتقليل التدخل الجراحي والتعافي السريع.
         
    • جراحة إزالة الأجسام الغريبة:

      • الجراحة المفتوحة أو التنظير البطني: إذا ابتلع الطفل جسمًا غريبًا أدى إلى انسداد الأمعاء، قد يتم إزالة الجسم الغريب جراحيًا عبر شق في البطن أو باستخدام التنظير البطني.
         
    • جراحة مرض هيرشسبرونغ (Hirschsprung's Disease Surgery):

      • استئصال الجزء المصاب: يتم إزالة الجزء من الأمعاء الذي يفتقر إلى الخلايا العصبية والذي يسبب الانسداد. يتم بعد ذلك ربط الأجزاء السليمة ببعضها البعض.

         

 

نصائح للرعاية المنزلية بعد العلاج:
 

  • الراحة:

    • يجب أن يحصل الطفل على قسط كافٍ من الراحة بعد العلاج.
       
  • التغذية السليمة:
     

    • البدء بتناول الطعام بشكل تدريجي، بدءًا من السوائل الصافية ثم الانتقال إلى الأطعمة الصلبة.
    • اتباع نظام غذائي متوازن وغني بالألياف (حسب توجيهات الطبيب).
       
  • مراقبة الأعراض:
     

    • مراقبة الطفل بحثًا عن أي علامات تشير إلى تكرار الانسداد مثل الألم المتكرر
       

الوقاية والرعاية:

 

  • المتابعة الطبية المنتظمة: للأطفال الذين لديهم تاريخ من مشاكل في الأمعاء.
  • الوعي بالأعراض: والتوجه للطبيب فور ملاحظتها.
  • التغذية الصحية: تجنب الأطعمة التي يمكن أن تسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.
     

إذا كان لديك طفل يعاني من أعراض مشابهة أو تشك في وجود انسداد معوي، يجب استشارة الطبيب فوراً لتقديم الرعاية اللازمة.

Share the post