تخصص جراحة التجميل و كل ماتريد معرفته عنه

  • May 23, 2023
  • 570

تخصص الجراحة التجميلية   فرع من الطب يهتم بتحسين المظهر الجسدي للأشخاص من خلال إجراءات جراحية. يعمل جراحو التجميل على تعديل العيوب الجسدية وتحسين الجوانب الجمالية والجسدية للمرضى، سواء كانت طبيعية أو نتيجة لحوادث أو أمراض. يشمل تخصص جراحة التجميل مجموعة واسعة من الإجراءات , ما في ذلك شد الوجه، وتجميل الأنف، وشد الجفون، وزرع الشعر، وتجميل الثدي، وشد البطن، وشد الجلد، وتجميل الشفاه، وتجميل الأذنين، وتصحيح شكل الجسم، والتخلص من الدهون الزائدة، وتجميل الأصابع، والعديد من الإجراءات الأخرى

من أجل ممارسة جراحة التجميل، يجب على الأطباء إتمام تدريب طبي عام وتخصص في جراحة عامة، ثم الحصول على تدريب إضافي وتخصص في جراحة التجميل. يتعلم جراح التجميل تقنيات الجراحة الدقيقة والإجراءات الخاصة بتجميل مختلف مناطق الجسم. يجب أن يكون الجراح التجميل ملمًا بمبادئ التشريح والفيزيولوجيا وعلم الأدوية، وأن يكون قادرًا على تقييم الحالات واختيار الإجراءات الأكثر مناسبة لتحقيق نتائج جمالية مرضية مهمة جراح التجميل هي تحقيق توازن وتناسق في المظهر الجسدي للمريض وتحقيق النتائج التي يتمناها الشخص المريض وفقًا لرغبته. قبل إجراء أي عملية جراحية، يتم استشارة المريض ومناقشة التوقعات والنتائج المحتملة والمخاطر المحتم

أهم الاجراءات و العمليات التجميلية التي يقدمها دكتور التجميل :

1_ عملية تجميل الأنف  المعروفة أيضًا بجراحة تجميل الأنف أو رينوبلاستي، تهدف إلى تعديل شكل الأنف لتحسين المظهر الجمالي أو لتصحيح مشاكل تنفسية ناتجة عن تشوهات في الأنف. قد تكون الأسباب التي تدفع الأشخاص لإجراء عملية تجميل الأنف متنوعة، مثل:

  • تغيير شكل الأنف  (عملية تصغير الانف ) قد يكون الأنف غير متناسق مع باقي ملامح الوجه أو قد يحتوي على عيوب مثل الانحناءات  أو مشاكل بالتنفس  أو الأنف العريض  يمكن لعملية تجميل الأنف تحقيق التوازن المطلوب وتحسين مظهر الوجه بشكل عام  عملية تجميل الأنف، المعروفة أيضًا بجراحة تجميل الأنف و تعتبر واحدة من الإجراءات الجراحية الشائعة في مجال جراحة التجميل تهدف هذه العملية إلى تحسين شكل الأنف وتعديل عظام الأنف وفقًا لرغبات المريض  , خلال عملية تجميل الأنف يقوم الجراح بإجراء تعديلات على العظام و الغضروف الموجودة في الأنف لتحقيق الشكل المرغوب. يمكن أن يشمل ذلك تصغير الأنف، أو تكبيره، أو تعديل شكل الظهر، أو تصحيح تجاعيد الجلد المحيط بالأنف، أو تعديل حجم وشكل نافورات الأنف تبدأ العملية بتخدير المريض بشكل جيد، سواء بواسطة التخدير الموضعي أو العام و يتم استخدام أدوات جراحية دقيقة لتقويم العظام والغضروف وتعديلها بدقة قد يتم إجراء القص والتقليم والتشكيل للأنسجة المحيطة بالأنف لتحقيق التوازن والتناسق المطلوب بعد انتهاء العملية، خلال الأسبوع  الأول  يتم وضع ضمادة أو عصابة تضغطية على الأنف لدعمه وتثبيته. قد يُطلب من المريض أيضًا تجنب بعض الأنشطة والممارسات الرياضية الشاقة لفترة زمنية محددة خلال فترة التعافي  

  • ويمكن تغير شكل الانف  باستخدام الفيلر للأنف وهو  إجراء تجميلي يهدف إلى تعديل شكل ومظهر الأنف غير الرضي عنه  يتم استخدام حقن الفيلر للانف لتصحيح عيوب مثل الأنف العريض، الأنف المنحني، الأنف الهادئ، تجاعيد الأنف، أو لإعطاء مظهر مشدود وأكثر تناسقاً للأنف

 

2_ عملية قص الجفون : عملية قص الجفون تشير عادة إلى إجراء جراحي يتم فيه إزالة الجلد الزائد والدهون المتراكمة في منطقة الجفون العلوية والسفلية. تعتبر هذه العملية جراحة تجميلية شائعة وتهدف إلى تحسين مظهر العيون ,  و تتم عملية قص الجفون العلوية عن طريق إزالة الجلد الزائد والدهون من الطبقة العلوية للجفن، وقد يتم أيضًا رفع العضلات المترهلة إذا لزم الأمر. أما في حالة الجفون السفلية، فقد يتم إجراء جراحة لإزالة الجلد الزائد والدهون من الجفن السفلي وإعادة تشكيل الجفن إذا كان هناك تراخٍ فيه 

  • يتم إجراء العملية الجراحية لقص الجفون تحت تأثير التخدير الموضعي أو التخدير العام، ويعتمد نوع التخدير على توصيات الجراح والحالة الصحية للمريض. يتضمن الإجراء إجراءات دقيقة للحفاظ على توازن وتناسق العيون والحفاظ على وظائف الجفون الطبيعية.

  • شد الجفون، المعروف أيضًا بجراحة شد الجفون العلوية (Upper eyelid lift)، هو إجراء جراحي يهدف إلى إزالة الجلد الزائد والدهون من الجفون العلوية. يعتبر هذا الإجراء جزءًا من جراحة تجميلية تستهدف تحسين مظهر العيون والوجه بشكل عام و يتم شد الجفون العلوية عن طريق إزالة الجلد الزائد والدهون المتراكمة في الطبقة العلوية للجفن. يتم إجراء العملية تحت تأثير التخدير الموضعي أو التخدير العام، وتعتمد طريقة التخدير على توصيات الجراح والحالة الصحية للمريض خلال هذه  العملية، يقوم الجراح بعمل قطعة صغيرة في طول الجفن المحدد ثم يقوم بإزالة الجلد الزائد والدهون المتراكمة. قد يتم أيضًا إعادة تشكيل العضلات المترهلة إذا كان هناك حاجة لذلك. يتم إغلاق الجروح بغرز نسيجية دقيقة

3_ عمليات تجميل  الثدي :

  • عملية تكبير الثدي :  المعروفة أيضًا بجراحة زراعة الثدي (Breast augmentation) و  هي إجراء جراحي يهدف إلى زيادة حجم وشكل الثدي و  يتم ذلك عادة عن طريق إدخال زرعة (Implant) في الثدي، والتي تكون عادة مصنوعة من السيليكون أو الملح المحلول ,  و تتطلب عملية تكبير الثدي تخديرًا عامًا، وتتم عادة في مستشفى أو مركز جراحة تجميل. يقوم الجراح بعمل قطعة صغيرة في إحدى المناطق المحددة في الثدي، مثل الانفصال تحت الثدي أو في الإبط. يتم وضع الزرعة في الجيب المناسب، ويتم ضبط حجمها وشكلها وموقعها بناءً على رغبات المريضة وتوصيات الجراح  و تختلف أحجام الزرعات وأشكالها وأنواعها  على تفضيلات المريضة
  • عملية تصغير الثدي (Breast reduction) :  هي إجراء جراحي يهدف إلى تقليل حجم الثدي وتحسين توازنه مع هيكل الجسم. يتم اللجوء إلى هذا الإجراء في حالة وجود ثدي كبير جدًا يسبب مشاكل صحية أو نفسية للمرأة ,  و تتم عملية تصغير الثدي تحت تأثير التخدير العام، ويتطلب التخدير وجود طبيب متخصص. يقوم الجراح بإزالة الجلد الزائد والغدد الدهنية والأنسجة الغير ضرورية من الثدي، ويتم إعادة تشكيل الثدي المتبقي لتحقيق شكل أكثر توازنًا وتناسقًا مع هيكل الجسم. قد يتم أيضًا رفع الثدي وإعادة توجيه الحلمة إلى موقعها الصحيح  
  • عملية ترميم الثدي  (Breast reconstruction) :   إجراء جراحي يهدف إلى إعادة بناء الثدي بعد استئصاله جزئيًا أو كليًا بسبب سرطان الثدي أو حوادث أخرى تهدف هذه العملية إلى استعادة شكل ومظهر الثدي وتعزيز الثقة والراحة النفسية للمرأة

4- عملية نحت الجسم :   المعروفة أيضًا بجراحة تجميل الجسم (Body contouring) :  تشمل مجموعة من الإجراءات الجراحية التي تهدف إلى تحسين شكل وتناسق الجسم وتعزيز الجمال الطبيعي. تشمل هذه الإجراءات عادة تقليص الدهون ورفع وشد الأنسجة، وتحسين مظهر الجلد.

5_  عملية شد الوجه :  هي إجراء جراحي يهدف إلى تحسين مظهر الوجه وشد الأنسجة التي ترهقت وتراجعت مع تقدم العمر. تستهدف عملية شد الوجه تقليل التجاعيد والترهلات في منطقة الوجه والرقبة، مما يعطي مظهرًا أكثر شبابًا ونضارة للبشرة. , ويمكن شد الوجه بطرق غير جراحية منها : 

خيوط شد الوجة : إجراء تجميلي غير جراحي يستخدم لشد ورفع الوجه والأنسجة المتراجعة. تعتبر بديلاً غير جراحي لعملية شد الوجه التقليدية، وتستخدم للحصول على تأثير شد الجلد وتحسين مظهر الوجه بشكل عام 

6- ترميم الجلد  (Skin rejuvenation):  هي مجموعة من الإجراءات التي تهدف إلى تجديد وتحسين مظهر الجلد وإعادة شبابه ونضارته  تتنوع طرق ترميم الجلد وتشمل عدة إجراءات مختلفة، بما في ذلك

  1.  تقنية الليزر: يستخدم الليزر لتحفيز إنتاج الكولاجين في الجلد و تحسين مظهره. يمكن استخدام الليزر لازالة شعر و  لعلاج التجاعيد والبقع الداكنة والندبات  

  2. تقشير الجلد: يتم استخدام مواد كيميائية خاصة لإزالة الطبقة الخارجية من الجلد، مما يساعد على تجديد الخلايا وتحسين مظهر الجلد. يتضمن ذلك تقشير الجلد الكيميائي وتقشير الجلد بالميكروزابريشن.

  3. بوتوكس : عبارة عن علاج تجميلي يستخدم لتنعيم التجاعيد وتقليل ظهور خطوط التمدد على الوجه يتم استخدامه بشكل شائع لتقليل التجاعيد في منطقة الجبهة والتجاعيد حول العينين (التجاعيد الديناميكية)، وعلاج التعرق الزائد في الإبطين واليدين والقدمين 
  • بوتكس للوجه :  يستخدم لأغراض التجميل وتحسين مظهر الوجه و يستخدم عادة لتقليل التجاعيد والخطوط الوجهية وتنعيم العضلات المفرطة في مناطق محددة من الوجة 
  • بوتكس التعرق : ويستخدم  لعلاج التعرق الزائد وهو حالة تسمى الهايبرهيدروزيس. يتم تنفيذ العلاج بحقن البوتكس في مناطق محددة تعاني من فرط التعرق، مثل الإبطين واليدين والقدمين. و تعمل ابر بوتكس  على  تثبيط إشارات العصبية التي تحفز الغدد التعرقية، مما يؤدي إلى تقليل إفراز العرق في المنطقة المعالجة
  • بوتوكس الجبين :   و يستخدم لتنعيم التجاعيد وتقليل التشققات في منطقة الجبين و الهدف منه تقليل  من ظهور التجاعيد الأفقية العميقة التي تظهر على الجبين مع تقدم العمر وتأثيرات العضلات المتكررة  و عند إجراء علاج بوتوكس الجبين، يتم حقن البوتوكس في عضلات الجبين المسؤولة عن تكوين التجاعيد. يعمل البوتوكس عن طريق تثبيط انقباض هذه العضلات، مما يساهم في تقليل ظهور التجاعيد وتنعيم المنطقة 
  • بوتوكس الشفاه :  إجراء تجميلي يتم فيه حقن البوتوكس  في منطقة الشفاه لتعديل مظهرها وتحسين شكلها و  يستخدم بوتوكس الشفاه عادة لتحسين توازن الشفتين وتقليل التجاعيد والخطوط العمودية الموجودة حول الفم , الهدف من بوتوكس الشفاه تحسين تعبيرات الشفاه وجعلها تبدو أكثر شبابًا ونضارة ويمكن  حقن البوتوكس ب نفس اليوم والنتيجة النهائية  تعتمد على الشخص والجرعة المستخدمة، و عادة ماتدوم  لمدة تتراوح بين 3 إلى 6 أشهر  بعد انتهاء الفترة يمكن إعادة الحقن للحفاظ على النتائج المرغوب فيها 

 

Share the post