تخصص الجراحة العامة و كل ما يجب معرفته عنه

  • June 3, 2023
  • 714

تخصص الجراحة العامة  هو فرع من فروع الطب يشتمل على تشخيص وعلاج المشاكل الجراحية المتعلقة بالجسم بشكل عام و  يعالج الجراح العام مجموعة واسعة من المشاكل الجراحية التي تشمل الجهاز الهضمي والبطن، والثدي، والغدد، و الجهاز البولي و الجهاز التناسلي و الجلد و الاوعية الدموية 

التخصصات الفرعية لتخصص الجراحة العامة :  

توجد عدة تخصصات فرعية في طب الجراحة العامة التي تُمكّن الأطباء من التخصص والتركيز في مجالات معينة داخل تخصص الجراحة العامة. ومن بين التخصصات الفرعية الشائعة في طب جراحة العامة:

يركز هذا التخصص الفرعي على تشخيص وعلاج أمراض الثدي بما في ذلك سرطان الثدي والأورام الحميدة وحالات تشوه الثدي جيث يتم علاج المشاكل الطبية مثل الأورام الخبيثة والحميدة وتشوهات التجميل ويتضمن جراحة الثدي مجموعة متنوعة من الإجراءات التي تختلف وفقًا للتشخيص واحتياجات المريضة و  هناك ثلاثة أنواع رئيسية لجراحة الثدي :

  1. جراحة استئصال الثدي : تتمثل في إزالة الثدي بشكل جزئي أو كلي و يعتبر  استئصال الثدي الكلي هو إزالة الثدي بالكامل  بينما يتم في استئصال الثدي الجزئي إزالة جزء من الثدي المصاب بالورم.

  2. جراحة الحفاظ على الثدي : يتم فيها إزالة الورم فقط دون إزالة الثدي بأكمله و  يشتمل هذا الإجراء على استئصال الورم وبعض الأنسجة المحيطة به.

  3. جراحة إعادة البناء : و  تهدف إلى إعادة بناء الثدي بعد إجراء استئصال الثدي حيث  يتم ذلك عادة عن طريق زراعة الأنسجة المستعارة أو الأعضاء المستعارة لإعادة إنشاء الثدي.

يشمل هذا التخصص الفرعي للجراحة التي تتعامل مع الجهاز الهضمي بما في ذلك الأمعاء والمعدة والقولون والمستقيم و  يُجرى جراح الجهاز الهضمي عمليات مثل استئصال الأورام الهضمية وجراحة القولون وجراحة الفتق البطني.

يتخصص جراح الأوعية الدموية في تشخيص وعلاج أمراض وحالات الأوعية الدموية بما في ذلك الشرايين والأوردة والأوعية اللمفاوية و  يُجرى جراح الأوعية الدموية عمليات مثل إصلاح الشرايين المتضررة وإزالة تجلطات الدم وزراعة الأوعية الدموية.

يتخصص جراح الجهاز البولي في تشخيص وعلاج الحالات المرتبطة بالجهاز البولي بما في ذلك الكلى والمثانة والبروستاتا والمسالك البولية و يُجرى جراح الجهاز البولي عمليات مثل استئصال الأورام البولية وعمليات العجز البولي وعمليات استعادة الجهاز البولي.

الحالات التي يتعامل معها طبيب الجراحة العامة :

طبيب الجراحة العامة يتعامل مع مجموعة متنوعة من الحالات الجراحية التي تؤثر على مختلف أنظمة وأجزاء الجسم. هنا بعض الأمثلة على الحالات التي يتعامل معها طبيب الجراحة العامة:

 1_ الأورام السرطانية 

يُجري طبيب الجراحة العامة عمليات استئصال الأورام السرطانية في أجزاء مختلفة من الجسم مثل الثدي والأمعاء والمعدة والبنكرياس والكبد والرئتين والغدة الدرقية وغيرها.

2_ الجراحة الهضمية

يتعامل الجراح العام مع حالات الجراحة الهضمية مثل :  

  •  استئصال الزائدة الدودية : إجراء جراحي شائع يتم فيه إزالة الزائدة الدودية، وهي عضو صغير على شكل أنبوب يوجد في الأمعاء الغليظة في منطقة البطن السفلية اليمنى و  قد يكون استئصال الزائدة الدودية ضروريًا عند تطور التهاب الزائدة الدودية وهو حالة تسمى التهاب الزائدة الدودية.

  •  جراحة الفتق البطني :  جراحة الفتق البطن هو  إجراء جراحي يهدف إلى إصلاح الفتق في منطقة البطن و فتق  البطن  حالة تحدث عندما ينزلق جزء من الأنسجة أو الأعضاء خلال نقطة ضعف في جدار البطن  ويتشكل كتجويف يسمح للأنسجة بالخروج من مكانها الطبيعي  و يمكن أن يحدث الفتق البطن في عدة مناطق من البطن، وأكثرها شيوعًا هو الفتق السري  قد يكون الفتق مؤلمًا ويسبب تورمًا وتشوهًا في المنطقة المصابة  وقد يتطلب إجراء جراحي لإصلاحه.

  • وجراحة القولون والمستقيم :  تشير إلى الإجراءات الجراحية التي تستهدف علاج الأمراض والحالات التي تؤثر على القولون (الأمعاء الكبيرة) والمستقيم و يتم استخدام هذه الجراحة لمعالجة العديد من الحالات، بما في ذلك ورم القولون والمستقيم (سرطان القولون والمستقيم) والتهاب القولون التقرحي  والتهاب الأمعاء التناسلية، والتضيقات القولونية، والتهاب القولون الناجم عن القولون العصبي، وتشوهات القولون الخلقية.

  • ، وجراحة المرارة والأمعاء :  تشير إلى عملية جراحية تستهدف إزالة المرارة  أو إصلاح الأمعاء في حالة وجود مشاكل صحية  سألخص لك بشكل عام بعض المعلومات حول هاتين الجراحتين : 

    جراحة المرارة (الكيس الصفراوي) : 

  • يتم إجراء جراحة المرارة عندما يكون هناك مشاكل في المرارة، مثل وجود حصى صفراوية ( حصوات  المرارة ) أو التهابات متكررة 
  •   أشار  الدكتور انس أسعد أخصائي الجراحة العامة و الجهاز الهضمي  الى  " الأشخاص الأكثر عرضة للاصابة بحصوات المرارة :
    - الأشخاص الذين لديهم زيادة الوزن أو سمنة
    - النساء أكثر عرضة، خاصة إذا كان لديهن أطفال
    - إذا كان الشخص عمره 40 عاما أو أكثر
    - وجود تاريخ عائلي للإصابة بحصى المرارة " 

          جراحة الأمعاء : 

  • تشمل جراحة الأمعاء عدة إجراءات مختلفة، بما في ذلك جراحة القولون والمستقيم والأمعاء الدقيقة والغليظة.
  • يتم إجراء جراحة الأمعاء في حالات مختلفة، مثل الأورام السرطانية، والالتهاب العفوي المزمن (التهاب الأمعاء العصبي، التهاب القولون التقرحي)، وتشوهات الأمعاء.
  • تختلف طرق الجراحة المستخدمة اعتمادًا على نوع وموقع المشكلة في الأمعاء. قد يتم إزالة جزء من الأمعاء المتضرر وإعادة توصيل الجزء المتبقي (جراحة استئصالية واستعادية) أو إجراء عملية تصحيحية لتصحيح التشوهات.
  • قد تتطلب بعض حالات جراحة الأمعاء إنشاء واجهة جراحية خارجية تُسمى "الاستوما"، وتعمل هذه الاستوما على تحويل جزء من الأمعاء إلى فتحة في جدار البطن للسماح بخروج الفضلات.

3_  جراحة الطحال والبنكرياس 

تشير إلى الإجراءات الجراحية التي تستهدف علاج الأمراض والحالات التي تؤثر على الطحال والبنكرياس في الجهاز الهضمي والمناعي و جراحة الطحال قد تكون ضرورية في حالات تشمل تضخم الطحال الشديد (سبلينوميغاليا)، والإصابة الجراحية أو الصدمة الناتجة عن إصابة الطحال، والأمراض النقوية (مثل فقر الدم الانحلالي البسيط)، وأمراض الطحال الوراثية، وبعض أنواع الأورام الطحالية أما بالنسبة لجراحة البنكرياس، فهي تستخدم لعلاج حالات مثل سرطان البنكرياس، والتهاب البنكرياس الحاد والمزمن، والأورام الحميدة والخبيثة في البنكرياس، والتشوهات الخلقية في البنكرياس.

4_ الإصابات الجراحية والطوارئ 

يتعامل الجراح العام مع حالات الطوارئ الجراحية  التي تتطلب تدخلًا جراحيًا عاجلًا للمساعدة في إنقاذ الحياة أو تحسين الحالة الصحية للمصاب. قد تشمل هذه الإصابات :

  1. النزيف الشديد: يشير إلى نزيف حاد يمكن أن يهدد حياة المصاب. من الأمثلة الشائعة على ذلك النزيف الداخلي بسبب إصابة الأوعية الدموية الكبيرة أو الأعضاء الحساسة.

  2. الكسور العظمية: يمكن أن تكون كسور العظام مفتوحة (عندما تخترق الجلد) أو مغلقة. قد تحتاج الكسور الشديدة إلى تدخل جراحي لإعادة توجيه العظم إلى مكانه الصحيح وتثبيته.

  3. الإصابات الحادة للأعضاء الداخلية: قد تتعرض الأعضاء الداخلية مثل الكبد والكلى والطحال للإصابة نتيجة لحوادث مثل حوادث السيارات أو الإصابات النارية. قد تتطلب هذه الإصابات تدخلاً جراحيًا عاجلاً لإصلاح الأضرار.

  4. الجروح العميقة والجراحية: قد تتطلب بعض الجروح العميقة والجراحية إغلاقًا جراحيًا لتجنب العدوى وتعزيز الشفاء.

  5. الحروق الشديدة: تحتاج الحروق الشديدة التي تغطي مساحات كبيرة من الجلد إلى رعاية جراحية فورية لإزالة الأنسجة المتضررة وتطبيق زرع الجلد إذا لزم الأم

5_ الغدد والأنسجة النقيّة

 هي فرع من الجراحة يهتم بتشخيص ومعالجة الأمراض والاضطرابات التي تؤثر على الغدد والأنسجة النقية في الجسم. تشمل هذه الأمراض والاضطرابات العديد من الحالات، بما في ذلك  :

 

  1. أورام الغدد الصماء: تشمل سرطانات الغدة الدرقية والغدة الكظرية والغدة النخامية وغيرها من الأورام الناشئة في الغدد الصماء. قد يتطلب علاج الأورام السرطانية إجراء جراحي لإزالة الورم والأنسجة المحيطة به.

  2. أورام النسيج الليمفاوي: تشمل سرطانات اللمفوما وأورام النسيج الليمفاوي الأخرى. يمكن أن تشمل العلاجات الجراحية إزالة الأورام الليمفاوية المتضخمة أو استئصال العقد الليمفاوية.

  3. أمراض الغدة الدرقية: تشمل اضطرابات الغدة الدرقية مثل فرط نشاط الغدة الدرقية (فرط الغدة الدرقية) ونقص نشاط الغدة الدرقية (قصور الغدة الدرقية). قد يتطلب علاج بعض الحالات إجراء جراحي لإزالة الغدة الدرقية المتضخمة أو الأورام الدرقية.

  4. أمراض الغدة الكظرية: تشمل اضطرابات الغدة الكظرية مثل تضخم الغدة الكظرية (الفرط الكظري) ونقص وظائف الغدة الكظرية (القصور الكظري) 

6_ جراحة الجهاز البولي

يُجرى طبيب الجراحة العامة جراحة الكلى والمثانة والبروستاتا والمسالك البولية، بما في ذلك استئصال الأورام وج

تشخيص امراض الجراحة العامة

طبيب الجراحة العامة يقوم بتشخيص مجموعة متنوعة من الأمراض والحالات التي تحتاج إلى تدخل جراحي. يستند التشخيص على التاريخ الطبي للمريض والفحص السريري والاستشارات المخبرية والتصويرية. هنا بعض الخطوات التي يتبعها طبيب الجراحة العامة في عملية التشخيص :

  • التاريخ الطبي: يقوم الطبيب بجمع معلومات مفصلة عن تاريخ المرض الحالي والسابق للمريض، بما في ذلك الأعراض والمشاكل الصحية السابقة والعوامل الوراثية وتاريخ العلاج السابق.

  • الفحص السريري: يقوم الطبيب بإجراء فحص سريري شامل لتقييم حالة المريض، بما في ذلك فحص الجسم العام والفحص الموضعي للمناطق التي تشكو منها المشكلة الجراحية المحتملة.

  • الفحوص المخبرية: يمكن أن يتضمن التشخيص إجراء فحوص مخبرية لتحليل الدم والبول وغيرها من العينات الحيوية لتقييم وظائف الجسم واكتشاف أي تغيرات غير طبيعية.

  • الفحوص التصويرية: يمكن استخدام التصوير الطبي مثل الأشعة السينية والتصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير بالموجات فوق الصوتية (الألتراساوند) للتشخيص الدقيق للحالات الجراحية، مثل كشف الأورام أو الأضرار البنيوية.

  • بناءً على هذه البيانات والفحوص، يقوم الطبيب بتحديد التشخيص الأولي ويوصي بإجراءات إضافية إذا لزم الأمر، مثل الاستشارة مع أخصائيين آخرين أو إجراء فحوص تشخيصية متقدمة.

    علاج امراض الجراحة العامة 

    علاج أمراض الجراحة العامة يتطلب تدخل جراحي لإصلاح أو إزالة المشكلة الصحية. يعتمد نوع العلاج على نوع ومدى المرض والحالة الصحية العامة للمريض. هنا بعض الإجراءات الجراحية الشائعة في علاج أمراض الجراحة العامة:

  • استئصال الأورام: يتم استئصال الأورام السرطانية أو الأورام الحميدة من أجزاء مختلفة من الجسم، مثل الثدي والأمعاء والكبد والرئتين والغدة الدرقية وغيرها. يعتمد نطاق العملية على حجم وموقع الورم ومدى انتشاره.

  • جراحة الإصلاح : يتم استخدام الجراحة لإصلاح الأنسجة أو الأعضاء التالفة بسبب الإصابات أو الأمراض. يمكن أن تشمل جراحة الإصلاح ترميم الكسور العظمية، وإصلاح الفتق، وإزالة الأورام النقيّة.

  • استئصال الأعضاء: في بعض الحالات، قد يكون من الضروري استئصال أعضاء مثل المرارة أو الزائدة الدودية أو الكلى أو المثانة أو جزء من الأمعاء. يتم ذلك عندما تكون الأعضاء مصابة بأمراض مزمنة أو أورام خبيثة أو تضرر شديد.

  • ترميم الجروح والجروح الجراحية: بعد الجراحة، يقوم طبيب الجراحة العامة بترميم الجروح وإغلاقها بطرق مختلفة، مثل الخياطة أو استخدام المواد اللاصقة الجراحية أو ضمادات خاصة. يهدف ذلك إلى تعزيز عملية الشفاء وتقليل خطر العدوى.

  • إدارة العناية ما بعد الجراحة: بعد الجراحة، يلعب طبيب الجراحة العامة دورًا مهمًا في رعاية المريض ومراقبة تعافيه. قد يتضمن ذلك وصف العلاج الألمي المناسب، ومراقبة عملية الشفاء، وتوجيه المريض بشأن الرعاية الذاتية والتعليمات اللازمة بعد الجراحة.

  • هذه مجرد أمثلة عامة لإجراءات العلاج في طب جراحة العامة. يجب ملاحظة أن العلاج يتم تخصيصه لكل حالة على حدة وفقًا لتقييم الحالة الفردية واحتياجات المريض. ينصح بالتشاور مع طبيب الجراحة العامة لتقييم الحالة ووضع خطة علاج مناسبة. 

     

 

Share the post