علاج التواء الكاحل

  • 23 أكتوبر، 2023
  • 238
  • #العظام

التواء الكاحل هو إصابة تحدث عندما يتعرض الكاحل للانثناء أو اللف، مما يؤدي إلى تمدد أو تمزق في الأربطة أو الأنسجة المحيط  قد تسبب  الإصابة  بالتواء الكاحل  في ألم شديد وانتفاخ في المنطقة المصابة. الأسباب الشائعة لالتواء الكاحل تشمل السقوط، أو الالتواء غير الصحيح أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية.

علاج التواء الكاحل

علاج التواء الكاحل يعتمد على شدة الإصابة. إليك الخطوات الأساسية التي يمكن اتباعها لعلاج التواء الكاحل:

  • الراحة : قد تكون أهم خطوة في العلاج هي منح الكاحل الوقت الكافي للراحة. تجنب وزيادة الوزن على القدم المصابة وتجنب الحركات والأنشطة التي تضغط على الكاحل.

  • تطبيق الثلج : ضع مكعبات الثلج في منشفة ناعمة وضعها على الكاحل لمدة 15-20 دقيقة كل ساعتين تقريبًا. يساعد تطبيق الثلج على تقليل الانتفاخ وتخفيف الألم.

  • ضغط الضمادة : يمكن للضمادة التي توفر دعمًا للكاحل أن تكون مفيدة. ضع ضمادة ضاغطة بشكل متوسط على الكاحل للحد من الانتفاخ. تأكد من عدم ربط الضمادة بشكل مفرط لتجنب قطع الدورة الدموية.

  • رفع القدم : قم برفع القدم المصابة على وسادة أو مصد على مستوى أعلى من قلبك. يساعد هذا في تقليل الانتفاخ والتورم.

  • الأدوية : يمكن أن تكون مسكنات الألم البسيطة مفيدة لتقليل الألم والتورم. استشر طبيبك قبل استخدام أي دواء.

  • التمارين والعلاج البدني : بعد تحسن الألم والانتفاخ، يمكن أن تساعد التمارين والجلسات مع أخصائي علاج طبيعي على استعادة القوة والثبات في الكاحل.

اسباب التواء الكاحل

التواء الكاحل يحدث عندما ينحرف الكاحل عن مساره الطبيعي ويتعرض لتمدد أو تمزق في الأربطة المحيطة به. هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى التواء الكاحل، وتشمل:

  • السقوط : يمكن أن يحدث التواء الكاحل عندما تفقد توازنك وتسقط على قدمك بشكل غير صحيح.

  • الرياضات والأنشطة البدنية : الرياضات مثل كرة القدم، وكرة السلة، وكرة التنس، والتزلج، ورياضات القتال تزيد من خطر التواء الكاحل بسبب الحركات السريعة والالتفاف والتغييرات المفاجئة في الاتجاه.

  • الأحذية غير المناسبة : ارتداء أحذية غير مناسبة أو التي لا توفر الدعم الكافي للكاحل يمكن أن يزيد من خطر التواء الكاحل.

  • السطوح الغير مستوية : المشي أو الجري على سطوح غير مستوية قد يزيد من فرصة التواء الكاحل.

  • عدم الاحماء والاستشفاء : عدم أداء تمارين الاحماء بشكل صحيح قبل ممارسة الرياضة، وعدم إجراء تمارين الاستشفاء بعد الرياضة يمكن أن يزيد من خطر التواء الكاحل.

  • العوامل الفردية : تكون الأربطة لدى بعض الأشخاص أقل قوة أو مرونة من الآخرين، مما يجعلهم أكثر عرضة للتواء الكاحل.

  • التعب وقلة التركيز : عندما يكون الشخص متعبًا أو غير مركز، يزيد من احتمالية التواء الكاحل أثناء الحركة.

  • العوامل الجوية : الأوضاع الجوية السيئة مثل الأمطار أو الثلوج يمكن أن تجعل الأرضية زلقة وتزيد من خطر التواء الكاحل.

التواء الكاحل يمكن أن يحدث في أي وقت ولأي شخص، ويمكن الحد من خطره من خلال ارتداء أحذية مناسبة، والحرص عند ممارسة الرياضة، والاهتمام بالاحماء والاستشفاء، والتركيز عند المشي على الأسطح الغير مستوية. اشار الدكتور احمد صادق العموري أخصائي طب و جراحة العظام و المفاصل و العمود الفقري  اذ لم يتم علاج اصابة الكاحل مباشرة يكون أثرها لمدة سنوات و  قد تستمر لفترة طويلة وقد تكون مزعجة بشكل كبير.

اعراض الشائعة للتواء الكاحل

  • ألم حاد : الألم هو أحد أعراض التواء الكاحل الأكثر شيوعًا. يمكن أن يكون الألم حادًا ويزداد عند محاولة الوقوف أو الحركة.

  • انتفاخ وتورم : يمكن أن ينتفخ الكاحل بشكل واضح نتيجة تمدد الأنسجة والأوعية الدموية. التورم عادةً موجود في المنطقة المصابة.

  • احمرار: الكاحل المتواء قد يظهر أحمرارًا بسبب زيادة تدفق الدم إلى المنطقة المصابة.

  • ضعف أو عدم القدرة على دعم الوزن : قد تجد صعوبة في دعم الوزن على القدم المصابة أو القدم تشعر بالضعف.

  • صعوبة في الحركة : قد تكون الحركة المفصلية مقيدة وصعبة في الكاحل المصاب.

  • سماع صوت قوي أثناء الإصابة : في بعض الحالات، يمكن سماع صوت طقطقة أو تمزق خلال اللحظة التي يحدث فيها التواء الكاحل.

التواء القدم

التواء القدم هو نوع آخر من الإصابات التي تحدث عند تمدد أو تمزق الأربطة في منطقة القدم. يمكن أن يكون التواء القدم خفيفًا إلى شديدًا ويصاحبه ألم وتورم. الأعراض الشائعة للتواء القدم تشمل:

  • ألم حاد: يكون الألم شديدًا عند وقوع التواء القدم وقد يزداد عند محاولة الحركة.

  • تورم وانتفاخ: يظهر تورم القدم نتيجة تجمع السوائل في المنطقة المصابة.

  • احمرار: قد تصبح القدم أحمر اللون بسبب زيادة تدفق الدم إلى المنطقة المصابة.

  • ضعف أو صعوبة في دعم الوزن: يصعب على المريض دعم وزنه على القدم المصابة.

  • صعوبة في الحركة: تكون الحركة المفصلية مقيدة وصعبة.

علاج التمزق الكاحل وتمزق الأربطة

علاج التمزق الكاحل وتمزق الأربطة يتطلب رعاية جادة وقد يكون ضروريًا استشارة الطبيب للحصول على تقييم دقيق للإصابة وتوجيه العلاج اللازم. إليك بعض الخطوات العامة التي يمكن تطبيقها.

  • تقديم فترة كافية من الراحة للكاحل المصاب للسماح بالتئام الأربطة الممزقة.

  • استخدم الثلج على الكاحل لمدة 15-20 دقيقة كل ساعتين في الأيام الأولى بعد الإصابة. ذلك سيخفف الألم ويقلل من الانتفاخ.

  • :استخدم ضمادة ضاغطة لتقليل الانتفاخ وتقديم دعم للكاحل.

  • رفع القدم المصابة على وسادة لتقليل الانتفاخ وتحسين تصريف السوائل.

  • :يمكن استخدام مسكنات الألم مثل الإيبوبروفين بناءً على توجيهات الطبيب لتخفيف الألم والالتهاب.

  • بعد التحسن من الألم والانتفاخ، يمكن أن تساعد جلسات العلاج الطبيعي في استعادة القوة والثبات في الكاحل وتحسين التحكم في الحركة.

  • في حالات التمزق الكامل للأربطة أو إذا كان هناك تمزق شديد يتطلب إصلاحًا جراحيًا. قد تتضمن الجراحة إعادة توصيل الأربطة أو إصلاحها.

انواع اصابات الكاحل 

إصابة الكاحل هي حادثة تحدث عند تعرض الكاحل للإصابة أو التواء. يمكن أن تكون إصابات الكاحل متنوعة من حيث شدتها، وقد تشمل:

  • التواء الكاحل (المعصم) : هذا النوع من الإصابة يحدث عندما ينثني الكاحل إلى جهة غير طبيعية، مما يتسبب في تمدد أو تمزق في الأربطة المحيطة بالكاحل.

  • تمزق الأربطة : في حالة التمزق الكامل للأربطة في الكاحل، قد تحتاج إلى علاج جراحي لإعادة توصيل الأربطة وإصلاح الإصابة.

  • الكسور (الكسور) : يمكن أن تتضمن إصابة الكاحل كسورًا في العظام، مثل الكسور في الكعب أو العظمة الخارجية للكاحل.

  • الكدمات والتمزق العضلي : يمكن أن تسبب الإصابة بالكاحل تمزقًا في العضلات أو تكون مصحوبة بكدمات وألم.

إذا كانت الإصابة خطيرة، فقد تحتاج إلى الجراحة أو علاج طبي أكثر تخصصًا. يُفضل دائمًا استشارة  دكتور عظام محترف  لتقدير الإصابة والحصول على العلاج الملائم

درجات التواء الكاحل

تعتمد درجات التواء الكاحل على شدته، ويمكن تصنيفها عادةً إلى ثلاث درجات رئيسية:

  • التواء الدرجة الأولى : هذا هو التمدد الخفيف للأربطة دون تمزق كبير. يمكن أن يكون مصحوبًا بألم خفيف وانتفاخ مع تعبيرات طفيفة من التورم والاحمرار.

  • التواء الدرجة الثانية : يمثل هذا التمدد أو التمزق جزئي للأربطة. يكون الألم أكثر حدة من التواء الدرجة الأولى ويمكن أن يصاحبه انتفاخ أكبر وكدمات. الحركة المفصلية تكون مقيدة.

  • التواء الدرجة الثالثة : هذا هو التمزق الكامل للأربطة وعادة ما يكون مصحوبًا بألم شديد وانتفاخ كبير وكدمات واحمرار. يكون تحدث التواء الدرجة الثالثة مصحوبًا بفقدان وظيفة الكاحل وصعوبة في حمل الوزن عليه.

افضل علاج لالتواء الكاحل

العلاج المثلى لالتواء الكاحل يعتمد على شدة الإصابة. إليك بعض الخطوات التي يمكن اتباعها لعلاج التواء الكاحل:

  • الراحة : يجب السماح للكاحل بالراحة وتقليل الوزن المفروض عليه. قد تحتاج إلى استخدام عكازات للمشي لتقليل الوزن على الكاحل المصاب.

  • تطبيق الثلج : ضع مكعبات الثلج في منشفة ناعمة وضعها على الكاحل لمدة 15-20 دقيقة كل ساعة أو كل ساعتين خلال الأيام الأولى بعد الإصابة. هذا سيساعد في تقليل الانتفاخ وتخفيف الألم.

  • ضغط الضمادة : استخدم ضمادة ضاغطة لتقليل الانتفاخ وتقديم دعم للكاحل. يجب تطبيقها بإحكام ولكن دون أن تكون محبوكة بشكل مفرط.

  • رفع القدم : رفع القدم المصابة على وسادة أو مصد على مستوى أعلى من قلبك للتقليل من الانتفاخ.

  • تناول مسكنات الألم : يمكن استخدام مسكنات الألم البسيطة مثل الإيبوبروفين وبنادول لتخفيف الألم والتورم. يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي دواء.

  • تمارين العلاج البدني : بعد تحسن الألم والانتفاخ، قد تساعد تمارين العلاج البدني في استعادة القوة والثبات في الكاحل والمفصل. يجب توجيه هذه التمارين بواسطة أخصائي علاج طبيعي.

مدة علاج التواء الكاحل

مدة علاج التواء الكاحل تعتمد على عدة عوامل، بما في ذلك شدة الإصابة وكيف تستجيب للعلاج، والعمر واللياقة البدنية العامة للشخص. إليك متوسط مدى العلاج لأنواع مختلفة من التواء الكاحل:

  • التواء الدرجة الأولى : تعتبر هذه الإصابة الأقل شدة، وعادةً ما يستغرق الشفاء منها حوالي 1-2 أسبوع، وقد يكون العلاج الذاتي والراحة كافيين.

  • التواء الدرجة الثانية : يمكن أن يستغرق الشفاء من هذا النوع حوالي 4-6 أسابيع. قد يتطلب عادة العلاج الذاتي مثل الراحة وتطبيق الثلج وضغط الضمادة وتناول مسكنات الألم.

  • التواء الدرجة الثالثة : هذا هو النوع الأكثر خطورة، وقد يستغرق الشفاء منه عدة أشهر. قد يتطلب العلاج الجراحي في بعض الحالات لإعادة بناء الأربطة. بعد الجراحة، ستحتاج إلى جلسات علاج طبيعي لاستعادة القوة والحركة.

 

شارك المقال