سكر الحمل و كل ما يجب معرفته عنه

  • 18 يوليو، 2023
  • 787

سكر  الحمل و هو حالة تصيب النساء الحوامل وتتميز بارتفاع مستويات السكر في الدم خلال فترة الحمل و  عندما يحدث حملًا يزيد الجسم عادةً من  إنتاج الهرمونات التي تساعد في تحطيم السكر في الدم وتنقله إلى الخلايا للاستخدام كطاقة و  في بعض الحالات يمكن أن يحدث عدم توازن في هذه العملية  مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم وظهور سكري الحمل

وعرف الدكتور شريف جيبات  أخصائي امراض  و جراحة نسائية و توليد سكر الحمل بانه عدم قدرة جسم الحامل على التعامل مع مستوى السكر الدم نتيجة وجود مقاومة لهرمون الانسولين على مستوى المستقبلات لهذا الهرمون في الخلايا.
وليس عن طريق نقص في الافراز  و عادة ما يكتشف في النصف الثاني من الحمل و يمكن الكشف عنه بأخذ السيرة المرضية في زيارة الحمل الأولى و البحث عن معاملات الخطورة كوجود سكري حمل في الأحمال السابقة او إنجاب اطفال باوزان أكثر من ٤ كغم او زيادة في كمية السوائل حول الجنين و وجود مرض السكري في العائلة او ان تكون الحامل كانت تعاني من وجود تكيس المبايض قبل الحمل .
للتأكد يجب عمل فحص تحمل السكر ما بين الأسبوع ٢٤ - ٢٨ ( OGTT ) 
وذلك بإجراء فحص السكر بعد صيام لمدة  ٨ ساعات و تناول كمية ٧٥ غرام من السكر و قياس السكر في الدم بعد ساعة وساعتين و ثلاث ساعات بالإضافة الفحص مستوى السكر قبل تناول هذه الكمية 

 

حيث يمكن أن يؤثر سكري  الحمل على صحة الأم والجنين إذا لم يتم التعامل معه بالشكل الصحيح  قد يزيد من خطر الأم للإصابة بمضاعفات خلال الحمل، مثل ارتفاع ضغط الدم والتسمم الحملي و قد يزيد أيضًا من خطر ولادة جنين كبير الحجم ويزيد من احتمالية وجود ولادة قيصرية 

فحص سكري الحمل و  هو اختبار يُجرى لتشخيص مرض السكري الحملي أو تحديد إذا كانت الحامل تعاني من ارتفاع مستوى السكر في الدم خلال فترة الحمل و  يعرف أيضًا باسم اختبار الجلوكوز في الحمل أو اختبار تحمل الجلوكوز.

و تعد النساء الحوامل أكثر عرضة لتطوُّر مرض السكري الحملي نتيجة لتغيرات هرمونية تحدث أثناء الحمل، مما يؤدي إلى زيادة مقاومة الجسم للأنسولين وتراكم السكر في الدم. إذا لم يتم التحكم في مستوى السكر بشكل جيد 

طريقة فحص سكري الحمل :

  1. اختبار الجلوكوز بالصيام : يتم ذلك عادة في الصباح الباكر، حيث تقوم الحامل بالصوم (عدم تناول أي طعام) لمدة 8 إلى 12 ساعة قبل إجراء الاختبار و  يتم قياس مستوى السكر في الدم قبل تناول أي طعام أو شراب

  2. اختبار تحمل الجلوكوز : إذا كان نتيجة اختبار الجلوكوز بالصيام غير طبيعية، يتم إجراء اختبار تحمل الجلوكوز  يقوم المريض بتناول محلول الجلوكوز المركز، ثم يتم قياس مستوى السكر في الدم عدة مرات خلال ساعتين بعد تناول المحلول

ما هي طريقة فحص سكر الحمل ؟

يتم فحص سكري الحمل عن طريق إجراء اختبار السكر التراكمي (GTT)، وهو اختبار يقيس مستوى السكر في الدم بعد تناول كمية معينة من الجلوكوز و  يتم تنفيذ الاختبار على مرحلتين 

  1. اختبار السكر التراكمي بالصيام : يُطلب منك أن تصوم لمدة 8 إلى 12 ساعة قبل الاختبار، وذلك عن طريق عدم تناول الطعام أو الشراب باستثناء الماء.

  2. اختبار السكر التراكمي بعد تناول الجلوكوز: بعد إجراء الاختبار الأول، ستتناول مشروبًا يحتوي على كمية محددة من الجلوكوز. بعد ذلك، سيتم أخذ عينات دم منك بشكل منتظم على مدار فترة زمنية معينة (عادة كل ساعة) لقياس مستوى السكر في الدم

نتائج هذا الاختبار ستساعد الطبيب في تشخيص وجود سكري الحمل. تعتمد المعايير المستخدمة للتشخيص على المؤسسات الطبية والممارسات السريرية المحددة في كل منطقة، وعادة ما تكون هناك قيم معينة تستخدم لتحديد ما إذا كان مستوى السكر في الدم طبيعيًا أم يشير إلى سكري الحمل

اعراض سكر الحمل

سكري الحمل قد لا يتسبب في ظهور أعراض واضحة في بعض الأحيان، ويتم اكتشافه عادةً خلال الفحوصات الروتينية لمستوى السكر في الدم التي تجرى للنساء الحوامل. ومع ذلك، قد تظهر بعض الأعراض عند بعض النساء المصابات بسكري الحمل، وتشمل:

  • العطش المفرط : الشعور بالعطش الشديد والرغبة المستمرة في شرب الماء

  • التبول المتكرر : زيادة في عدد مرات التبول بشكل ملحوظ.

  • الجوع المفرط : الشعور بالجوع الزائد والرغبة في تناول كميات كبيرة من الطعام

  • التعب والإرهاق :  الشعور بالتعب والإرهاق بشكل مستمر

  • زيادة في الوزن : زيادة في وزن الجسم بشكل غير طبيعي أثناء فترة الحمل

اضرار سكر الحمل على الجنين 

 ذكرت الدكتورة سمر حمودة استشارية النسائية و التوليد و العقم و اطفال الانابيب عن بعض  المضاعفات التي قد تؤثر على الطفل؟

فقد يكون طفلك أكثر عرضة للإصابة بما يلي : 

  • 1.الوزن الزائد عند الولادة (إذا كان مستوى السكر في دمك أعلى من المستوى الطبيعي فقد يتسبب في نمو الطفل بشكل كبير جدًا،والأطفال الأكبر حجما هم أكثر عرضة للانحشار في قناة الولادة أو يعانون من إصابات أثناء الولادة أو يحتاجون إلى ولادة قيصرية.
  • 2.الولادة المبكرة قد يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى زيادة خطر الولادة المبكرة أو قد يلجأ الطبيب إلى الولادة المبكرة لأن الطفل كبير.
  • 3.صعوبات في التنفس،قد يعاني الأطفال الذين يولدون مبكرًا من متلازمة الضائقة التنفسية – وهي حالة تجعل التنفس أكثر صعوبه
  • 4.خسارة الجنين في حال إهمال سكري الحمل وعدم زيارة الطبيب.

اسباب سكر الحمل

 

ذكرت الدكتورة سمر حمودة عن أهم أسباب سكري الحمل 

لا يعرف الباحثون حتى الآن سبب إصابة بعض النساء بسكري الحمل غالبًا ما يلعب الوزن الزائد قبل الحمل دورً في الإصابة 

تعمل الهرمونات المختلفة على إبقاء مستويات السكر في الدم تحت السيطرة،لكن أثناء الحمل تتغير مستويات الهرمون مما يجعل من الصعب على الجسم معالجة سكر الدم بكفاءة،مما يجعل نسبة السكر في الدم ترتفع

 

متى يبدأ سكر الحمل بالظهور ؟

سكر الحمل عادةً يبدأ بالظهور خلال الفترة الثانية من الحمل، وتحديدًا في الأشهر الوسطى إلى الأشهر الأخيرة من الحمل. يعود ذلك إلى تغيرات هرمونية تحدث في جسم الحامل وتؤثر على قدرة الجسم على استخدام الأنسولين بشكل فعال.

في الأشهر الأولى من الحمل، تتزايد احتياجات الجسم للأنسولين مع زيادة حجم الجنين والتغيرات الهرمونية. إذا لم يستطع البانكرياس إنتاج كمية كافية من الأنسولين لتلبية هذه الاحتياجات، قد يرتفع مستوى السكر في الدم ويظهر سكري الحمل.

لذلك، من المهم أن يتم فحص مستوى السكر في الدم خلال الفترة الثانية من الحمل (عادةً في الأسبوع 24-28) للكشف عن وجود سكري الحمل. ومع ذلك، يجب على النساء الحوامل التي تعاني من عوامل خطر مثل السمنة المفرطة أو التاريخ العائلي لمرض السكري أو الحملات السابقة لديها سكري الحمل إجراء الاختبار في مرحلة مبكرة خلال الحمل.

 

متى يكون سكر الحمل خطر على الجنين ?

ارتفاع سكر الحمل قد يكون خطرًا على الجنين إذا لم يتم التحكم فيه بالشكل الجيد  و عندما يكون مستوى السكر في الدم مرتفعًا لدى الأم خلال فترة الحمل  فإن هذا الارتفاع قد يؤثر على الجنين بطرق مختلفة، ومن بينها :

  • زيادة حجم الجنين : يمكن أن يؤدي ارتفاع مستوى السكر في الدم لدى الأم إلى زيادة حجم الجنين، مما قد يجعل ولادته أكثر صعوبة.

  • مشاكل التطور : قد تؤثر نسبة سكر الدم المرتفعة على تطور الأعضاء والجهاز العصبي للجنين.

  • مشاكل اللقاحية : يمكن أن يؤدي ارتفاع سكر الحمل إلى زيادة خطر ولادة الجنين الميت.

  • مشاكل التنفس : يمكن أن يؤدي ارتفاع سكر الحمل إلى زيادة خطر مشاكل التنفس للجنين عند الولادة.

لتجنب هذه المشاكل المحتملة و  يُنصَح بأن يكون لدى الأم الحامل سيطرة جيدة على مستوى السكر في الدم، وذلك من خلال اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، والمشي وممارسة النشاط البدني بانتظام، بالإضافة إلى اتباع تعليمات الطبيب وتناول الأدوية الموصوفة إن أقرتها الحاجة 

 

 

 

 

شارك المقال