تخصص جراحة الاوعية الدموية وكل ما تريد معرفته عنه

  • 27 مايو، 2023
  • 556

تخصص جراحة الأوعية الدموية هو تخصص طبي يرتبط بتشخيص وعلاج الأمراض التي تؤثر على الأوعية الدموية في الجسم و يعتني جراح الأوعية الدموية بالأوعية الدموية الكبيرة والصغيرة في الجسم بما في ذلك الشرايين والأوردة والأوعية اللمفاوية  و تشمل الحالات التي يتعامل معها جراح الأوعية الدموية تضيق الشرايين (تصلب الشرايين)  والأورام الوعائية (مثل الأورام الدماغية) وتجلطات الدم، وتوسعات الشرايين (الأنيوريزمات)، والاحتشاء الوعائي. قد يقوم الجراح أيضًا بإجراء عمليات جراحية لزراعة وإصلاح الأوعية الدموية و و اصلاح عيوب القلب الخلقية  وإزالة تجلطات الدم  لكي يصبح جراح أوعية دموية، يحتاج الفرد إلى إكمال درجة الطب والتدريب الجراحي العام ، ثم إكمال تدريب متخصص إضافي في جراحة الأوعية الدموية  يُعرف الأطباء الذين يمارسو هذا التخصص بجراحي الأوعية الدموية أو جراحي الأوعية الدموية والقسطرة 

هناك عدة تخصصات رئيسية في مجال الأوعية الدموية، وتشمل : 

طب القلب والأوعية الدموية : يعنى بدراسة وتشخيص وعلاج أمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك انسداد الشرايين وأمراض الشرايين التاجية وارتفاع ضغط الدم والأمراض القلبية الأخرى. يشمل أيضًا إجراءات التصوير الطبي مثل القسطرة القلبية والتصوير بالرنين المغناطيسي والتخطيط القلبي.

جراحة الأوعية الدموية : يعنىل  بالتشخيص والمعالجة الجراحية لأمراض الأوعية الدموية، مثل تصلب الشرايين وتضيقها وتشوهات الأوعية الدموية والأمراض الوعائية الأخرى. يشمل إجراءات مثل عمليات ترميم الشرايين والترقيع وزراعة الأوعية الدموية وإجراءات القسطرة الوعائية.

طب الأوعية الدموية الغير جراحي : يتمحور حول تشخيص وعلاج أمراض الأوعية الدموية باستخدام تقنيات غير جراحية. يشمل هذا التخصص إجراءات مثل القسطرة القلبية وتركيب الدعامات وتخطيط الأوعية الدموية وعلاج الجلطات الدموية والتصلب الليفي الجزيئي وتصلب الأوعية الدموية.طب الأوعية الدموية التداخلي: يركز على الإجراءات التداخلية التي تستخدم أدوات رفيعة ومرنة لعلاج أمراض الأوعية الدموية، مثل القسطرة القلبية وتركيب الدعامات وإزالة الجلطات الدموية وتوسيع الشرايين المضيقة. يتطلب هذا التخصص مهارات فنية متقدمة

من الامراض التي يعالجها اخصائي اوعية دموية : 

  • تصلب الشرايين : يعالج تضيق الشرايين الناجم عن تراكم الدهون والرواسب داخل جدران الشرايين (تصلب الشرايين) قد يتم إجراء إجراءات مثل التوسعة بالقسطرة بالبالون أو تركيب دعامات (الجراحة بالقسطرة) لتحسين تدفق الدم في الشرايين , ومع مرور الوقت يحدث انسداد بالشرايين 

 

  • الأنيوريزمات : يعالج توسعات غير طبيعية في جدران الشرايين المعروفة بالأنيوريزمات. قد يتطلب العلاج جراحة لإصلاح الأنيوريزم أو زراعة أنابيب داخلية (الأنابيب الوعائية) 

 

  • تجلطات الدم : يتولى علاج تجلطات الدم الناجمة عن تجمع الدم في الأوعية الدموية يمكن استخدام العلاجات المضادة للتجلط مثل المضادات التجلط (الأدوية) أو إجراءات مثل استئصال الجلطة (الجراحة) لاستعادة تدفق الدم الطبيعي 

 

  • الأورام الوعائية : يتعامل مع الأورام السرطانية أو غير السرطانية التي تنشأ في الأوعية الدموية مثل الأورام الدماغية أو الأورام في الشرايين والأوردة. قد يتطلب العلاج جراحة لإزالة الورم أو إجراءات أخرى مثل العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي 

 

  • علاج دوالي الساقيين :   هي حالة تحدث عندما تتوسع وتتجعد الأوردة السطحية في الساقين. يحدث ذلك عندما يتعطل تدفق الدم بشكل طبيعي في الأوردة وتتراكم الدم فيها، مما يؤدي إلى توسعها وظهورها على شكل عروق متعرجة ومتورمة تحت سطح الجلد   و يعد دوالي الساقين  حالة شائعة جدًا وقد تتسبب في أعراض مثل الألم والتورم والشعور بالثقل في الساقين  وقد تتفاقم الأعراض مع مرور الوقت  تعتبر العوامل الوراثية والتعرض للضغط المستمر على الأوردة واحتقان الدم عوامل رئيسية في حدوث دوالي الساقين 

 

  • تمزق الشرايين :   هو حالة خطيرة تحدث عندما يتمزق جدار الشريان. يعتبر تمزق الشرايين حالة طارئة تستدعي الاستجابة الفورية والعناية الطبية العاجلة. يمكن أن يكون سبب تمزق الشرايين صدمة ناتجة عن حادث سيارة أو إصابة حادة أو قصور شديد في الشرايين و تمزق الشرايين  ممكن أن يؤدي إلى نزيف حاد، حيث يتسرب الدم من الشريان المتمزق إلى الأنسجة المحيطة  إذا لم يتم التدخل الطبي السريع، فإن تمزق الشرايين يمكن أن يتسبب في خطورة حياة المريض 

 

  • الذبحة الصدرية :  هي حالة تحدث عندما يتم تقليل تدفق الدم إلى عضلة القلب و عادة ما يكون سبب الذبحة الصدرية تضيق الشرايين التاجية (التي تزود القلب بالدم والأكسجين)  يتسبب التضيق في عدم توفير كمية كافية من الدم والأكسجين لعضلة القلب، مما يسبب ألمًا مؤقتًا في الصدر يمكن أن يشعر به المريض عند الجهد أو التوتر النفسي  و الشعور بالألم عادةً يخف بعد الراحة أو باستخدام الأدوية المناسبة 

 

  • النوبة القلبية :  عندما يتوقف تدفق الدم إلى جزء من عضلة القلب بشكل كامل و عادة ما يكون سبب النوبة القلبية انسداد شريان التاج بشكل كامل بواسطة جلطة دموية (تخثر الدم )  و يؤدي الانسداد الكامل إلى عدم توفير الدم والأكسجين للعضلة القلبية مما يسبب ضررًا دائمًا للعضلة القلبية  و يمكن أن يكون الألم الناتج عن النوبة القلبية شديدًا ومستمرًا، وقد يشعر المريض بضيق في التنفس، والغثيان، والتعرق البارد. و النوبة القلبية تتطلب رعاية طبية عاجلة ومباشرة   وقد يكون العلاج يشمل استعادة تدفق الدم للشراين 

 

  • الفشل القلبي :  (Heart Failure) هو حالة مرضية تنتج عن تقليل قدرة القلب على ضخ الدم بكفاءة كافية لتلبية احتياجات الجسم  في حالة الفشل القلبي، يصبح القلب ضعيفًا في ضخ الدم  مما يؤدي إلى تراكم السوائل والامتناع عن توصيل الأكسجين والمواد الغذائية بشكل كافٍ إلى أنسجة الجسم

    ويحدث الفشل القلبي نتيجة لمجموعة من الأسباب، بما في ذلك : 

  1.  اعتلال عضلة القلب : قد ينجم عنه امراض القلب مثل ارتفاع ضغط الدم المزمن و  أمراض الصمامات القلبية، الإصابة السابقة بنوبة قلبية، أو تشوهات القلب 

  2. تضيق الشرايين التاجية : تضيق الشرايين التاجية التي تزود القلب بالدم والأكسجين يمكن أن يؤدي إلى ضعف عضلة القلب.

  3. أمراض الأذينين :  مثل تسرب الدم من الصمامات الأذينية أو تسرب الدم من الصمام التاجي.

  4. التهاب القلب: مثل التهاب السحايا أو التهاب العضلة القلبية 

 

  • التخثر الوريدي , التخثر الشرياني

التخثر الوريدي (Venous Thrombosis) : هو حالة تحدث عند تكوّن جلطة دموية داخل الأوردة. تكون الجلطة الدموية عادة في الأطراف السفلية، مثل الساقين، وقد تسبب احتقانًا وألمًا وتورمًا في المنطقة المصابة. إذا انفصلت الجلطة الدموية وتنقلت في الدورة الدموية، فإنها يمكن أن تصل إلى الرئتين وتسبب جلطة رئوية خطيرة 

أما التخثر الشرياني (Arterial Thrombosis) :  فيحدث عند تكوّن جلطة دموية داخل الشرايين. الشرايين هي الأوعية الدموية التي تحمل الدم المؤكسج إلى أنسجة الجسم. عند حدوث جلطة دموية في الشرايين، يمكن أن يتعطل تدفق الدم إلى الأنسجة المغذاة بهذه الشرايين، مما يؤدي إلى نقص الأكسجين والمواد الغذائية في الأنسجة المتأثرة. يعتبر التخثر الشرياني سببًا شائعًا للأزمات القلبية والسكتات الدماغية

 

 

  • تضيق الشريان التاجي : (Coronary Artery Stenosis) هو حالة تتمثل في تضيق شرايين التاج التي تزود القلب بالدم والأكسجين. يعتبر تضيق الشرايين التاجية أحد أسباب الأمراض القلبية التاجية، مثل الذبحة الصدرية والنوبة القلبية و تحدث تضيقات الشرايين التاجية نتيجة لتراكم التصاق الدهون والكوليسترول داخل جدران الشرايين، مما يؤدي إلى تكوّن ترسبات دهنية تعرف بالتصاقات الدسمة هذه التصاقات الدسمة قد تنمو مع مرور الوقت وتتصلب، مما يؤدي إلى تضيق تدريجي في قنوات الشرايين وتقليل تدفق الدم والأكسجين إلى عضلة القلب

    تضيق الشريان التاجي قد يسبب أعراضًا مثل الألم في الصدر (الذبحة الصدرية) عند مجهود جسدي أو توتر نفسي، وقد ينتقل هذا الألم إلى الأذرع والفك والكتف والظهر. إذا تطور التضيق إلى حد كبير، فإنه يمكن أن يتسبب في نوبة قلبية عندما يتوقف تدفق الدم تمامًا إلى جزء من عضلة القلب

    و يتم تشخيص تضيق الشريان التاجي من خلال الاستناد إلى أعراض المريض، والتاريخ الطبي، ونتائج الفحوصات المختلفة مثل تخطيط القلب والأشعة المقطعية للقلب والقسطرة القلبية

 

  • زراعة الكلى :  هي عملية جراحية تهدف إلى استبدال الكلية المريضة أو غير الوظيفية بكلية جديدة وصحية من مانح حي أو متوفى. تعد زراعة الكلى واحدة من أكثر عمليات زراعة الأعضاء شيوعًا ونجاحًا  و يتم تنفيذ زراعة الكلى عن طريق إجراء جراحي يشمل استئصال الكلية المريضة وتوصيل الكلية المانحة إلى الجسم يتم توصيل أوعية الدم في الكلية المانحة بأوعية الدم في الجسم باستخدام جراحة دقيقة لضمان تدفق الدم بشكل صحيح إلى الكلية الجديد

 

شارك المقال