الهالات السوداء (Dark Circles): الاسباب و العلاج

  • 31 أغسطس، 2023
  • 772
  • #الجمال

الهالات السوداء هي مشكلة جمالية شائعة تظهر كتصبغات داكنة تحت الجلد في منطقة الجفن السفلي للعين. تعد الهالات السوداء مصدر قلق للكثيرين، حيث يمكن أن تعطي انطباعًا بالتعب وعدم الانتعاش، وتؤثر على مظهر الشخص بشكل عام.

تنشأ الهالات السوداء نتيجة عدة عوامل، منها نقص النوم والتعب، حيث يمكن أن يؤدي عدم الحصول على قسط كافٍ من الراحة إلى توسع الأوعية الدموية تحت الجلد وزيادة تجمع الدم في هذه المنطقة. عوامل أخرى مثل الوراثة تلعب دورًا في ظهور الهالات السوداء، حيث يمكن أن يكون لبعض الأشخاص تميل وراثية لهذه المشكلة.

تقدم العمر هو عامل آخر يمكن أن يسهم في ظهور الهالات السوداء، حيث يصبح الجلد أقل مرونة وأكثر رقة مع تقدم السن، مما يجعل الأوعية الدموية تحت الجلد أكثر وضوحًا. الإجهاد والتوتر، والتعرض المستمر لأشعة الشمس بدون حماية، والعوامل الصحية مثل الحساسية وقلة الهيموغلوبين، يمكن أن تزيد من احتمال ظهور الهالات السوداء أيضًا.

تعتمد استراتيجيات التخفيف من ظهور الهالات السوداء على تحسين نوعية الحياة، مثل ضمان حصولك على كمية كافية من النوم، وإدارة التوتر والإجهاد، وتناول النظام الغذائي المتوازن والغني بالعناصر الغذائية الضرورية. تطبيق منتجات العناية بالبشرة المناسبة واستخدام كريمات مرطبة ومشدودة يمكن أن يساهم أيضًا في تحسين مظهر الجلد حول منطقة العين.

 إذا كنت تعاني من مشكلة الهالات السوداء بشكل مزمن وترغب في معالجتها بشكل فعّال، قد يكون من المفيد استشارة طبيب الجلدية للحصول على تقييم مخصص واقتراحات علاجية ملائمة لحالتك.

 

انواع الهالات السوداء :

يمكن تصنيف هالات العين إلى أربعة أنواع رئيسية كما ذكرت. هذه هي الأنواع الأربعة:

  1. هالات العين الوعائية (الأوعية الدموية):
    ترتبط هذه الهالات بتوسع الأوعية الدموية تحت الجلد في منطقة الجفن السفلي، مما يؤدي إلى تجمع الدم وتظهر الهالات السوداء. يمكن أن يكون سببها نقص النوم أو التعب أو التوتر.

  2. هالات العين البنية (الهالات البنية):
    ترتبط هذه الهالات بزيادة ترسب صبغة الميلانين تحت العينين، مما يؤدي إلى تغير لون الجلد وظهور اللون البني الداكن. هذا النوع من الهالات يمكن أن يكون مرتبطًا بالوراثة والتعرض المفرط لأشعة الشمس.

     

  3. هالات العين العميقة (الهالات العميقة):
    تعبر هذه الهالات عن وجود تجمع كبير من الدم تحت الجلد، وعادة ما تظهر بشكل أعمق وأكثر وضوحًا من الهالات الأخرى. قد يكون سببها عوامل مثل الإجهاد المستمر ونقص النوم.

     

  4. هالات العين العامة (الهالات العامة):
    تشير إلى تغير لون الجلد تحت العينين دون وجود تفصيلات محددة باللون، وقد تكون ناتجة عن مجموعة متنوعة من العوامل مثل العوامل الوراثية ونقص النوم والإجهاد والعوامل البيئية.

هذه التصنيفات تساعد في تحديد سبب ظهور الهالات السوداء وقد تشكل مبادئ توجيهية للعناية بالبشرة واختيار العلاج المناسب إذا كان ذلك ضروريًا.

 

اسباب الهالات السوداء

الهالات السوداء ليست مرتبطة فقط بنقص النوم، بل هناك مجموعة متنوعة من العوامل التي يمكن أن تسهم في ظهورها. العديد من العوامل تلعب دورًا في تكوين وظهور الهالات السوداء تحت العينين،
بما في ذلك:

  1. الوراثة:
    يمكن أن تكون للوراثة تأثير كبير على تكوين الجلد والهياكل تحت العينين، مما يمكن أن يجعل بعض الأشخاص أكثر عرضة لظهور هالات سوداء.

     
  2. سمك الجلد:
    سمك الجلد في منطقة تحت العينين يلعب دورًا في مدى وضوح الأوعية الدموية والتصبغات الموجودة تحته. جلد أرق قد يظهر بشكل أكثر وضوحًا من الأوعية الدموية ويمكن أن يسهم في ظهور الهالات السوداء.

     
  3. التقدم في العمر:
    مع تقدم العمر، يمكن أن يفقد الجلد مرونته ويصبح أقل سمكًا، مما يزيد من احتمال ظهور الهالات السوداء وتقديمها بشكل أكثر وضوحًا.

     
  4. الأوعية الدموية:
    توسع واحتشاء الأوعية الدموية تحت الجلد يمكن أن يتسبب في تجمع الدم والظهور الأكثر وضوحًا للهالات السوداء.

     
  5. التعرض للشمس:
    التعرض المفرط لأشعة الشمس يمكن أن يؤدي إلى زيادة تصبغات الجلد وظهور هالات سوداء.

     
  6. التدخين:
    التدخين يمكن أن يؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية وتقليل تدفق الدم إلى الجلد، مما يسهم في ظهور الهالات السوداء.

     
  7. الإجهاد والتوتر:
    الإجهاد المستمر والتوتر يمكن أن يؤثران على صحة الجلد ويزيدان من احتمال ظهور الهالات السوداء.

     
  8. التغذية:
    نقص بعض العناصر الغذائية مثل الحديد وفيتامين ك يمكن أن يؤثر على صحة الجلد ويزيد من احتمال ظهور الهالات السوداء.

بالفعل، هناك تفاعل معقد بين هذه العوامل، والهالات السوداء قد تكون نتيجة لمزيج منها. من المهم أن نتعامل مع كل جانب من هذه العوامل عند التفكير في تقليل ظهور الهالات السوداء.


- تاثير الجفاف و نقص الحديد على هالات اسفل العين السوداء :

الجفاف ونقص الحديد (الأنيميا) يمكن أن يكونا عوامل مساهمة في ظهور الهالات السوداء تحت العينين. إليك كيف يمكن أن يؤثر كل منهما:

  1. الجفاف:
    عندما يكون الجسم في حالة جفاف، يمكن أن يصبح الجلد أقل مرونة وأكثر رقة. هذا يجعل الأوعية الدموية تحت الجلد أكثر وضوحًا ويمكن أن يزيد من ظهور الهالات السوداء. لذلك، من المهم شرب كمية كافية من الماء يوميًا للحفاظ على ترطيب الجلد والوقاية من ظهور الهالات السوداء.

     
  2. نقص الحديد (الأنيميا):
    الأنيميا هي حالة نقص الحديد في الجسم، وهذا يمكن أن يؤثر على تدفق الأكسجين إلى الأنسجة. عندما يكون هناك نقص في تدفق الأكسجين إلى منطقة تحت العينين، قد يؤدي ذلك إلى توسع الأوعية الدموية وتجمع الدم، مما يزيد من ظهور الهالات السوداء.

إذا كنت تعاني من الجفاف أو تشك في وجود نقص في مستويات الحديد (الأنيميا)، قد تكون من الفعال تناول كميات كافية من الماء وتضمين الأطعمة الغنية بالحديد في نظامك الغذائي، مثل اللحوم الحمراء، والسبانخ، والعدس، والحبوب الكاملة، والبقوليات. إذا كانت الأعراض مستمرة أو تسبب لك قلقًا، فقد يكون من المفيد استشارة الطبيب لتقييم وضعك وتقديم النصائح المناسبة.

 

- اضطرابات الغدة الدرقية و علاقتها بالهالات السوداء :

اضطرابات الغدة الدرقية يمكن أن تكون لها تأثير على مظهر الجلد وتسبب بعض المشكلات مثل ظهور الهالات السوداء تحت العينين. الغدة الدرقية هي غدة تقع في الرقبة وتلعب دورًا مهمًا في تنظيم وظائف الجسم بإفراز هرمونات الغدة الدرقية.

هناك ثلاث حالات رئيسية للاضطرابات التي يمكن أن تؤثر على الغدة الدرقية وبالتالي تؤثر على الجلد وظهور الهالات السوداء:

  1. فرط النشاط الغدة الدرقية (فرط الدرقية - Hyperthyroidism):
    في هذه الحالة، الغدة الدرقية تفرز كميات زائدة من هرمونات الغدة الدرقية. يمكن أن يسبب هذا التفرز المفرط للهرمونات تغييرات في الجلد، بما في ذلك زيادة في نشاط الأوعية الدموية وتجمع الدم تحت الجلد، مما يمكن أن يسهم في ظهور الهالات السوداء.

     
  2. قلة النشاط الغدة الدرقية (قلة الدرقية - Hypothyroidism):
    في هذه الحالة، الغدة الدرقية تفرز كميات غير كافية من هرمونات الغدة الدرقية. قد يؤدي هذا إلى تباطؤ وظائف الجسم وتغييرات في الجلد، وقد يظهر الجلد باهتًا ويميل إلى الجفاف ويمكن أن يزيد من احتمال ظهور الهالات السوداء.

     
  3. التهاب الغدة الدرقية (التهاب الدرقية - Thyroiditis):
    هذا هو التورم والالتهاب للغدة الدرقية. في بعض أنواع التهاب الدرقية، يمكن أن يؤدي الالتهاب إلى توسع الأوعية الدموية وظهور الهالات السوداء.

إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض أو تشك في وجود اضطرابات في الغدة الدرقية، من المهم استشارة الطبيب للتقييم والتشخيص الدقيق وتقديم العلاج المناسب. تذكر أن العلاج الصحيح للاضطرابات الدرقية يمكن أن يساهم في تحسين صحة الجلد ومظهره.

 

علاج الهالات السوداء: 

علاج الهالات السوداء يعتمد على السبب وراء ظهورها. هناك عدة طرق وعلاجات يمكن استخدامها للتخفيف من ظهور الهالات السوداء:

  1. تحسين عادات النوم:
    إذا كان نقص النوم هو العامل الرئيسي وراء ظهور الهالات السوداء، فالحصول على قسط كافٍ من النوم يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على مظهر الجلد.

     
  2. العناية بالجلد:
    استخدام منتجات العناية بالبشرة المناسبة يمكن أن يساهم في تحسين مظهر الجلد وتقليل ظهور الهالات السوداء. استخدم مرطبات غنية بمكونات مثل حمض الهيالورونيك وفيتامين C والكافيين، والتي يمكن أن تساعد في ترطيب البشرة وتحسين مظهرها.

     
  3. تقليل التوتر والإجهاد:
    إدارة التوتر والإجهاد من خلال تقنيات الاسترخاء مثل التأمل واليوجا يمكن أن يساهم في تقليل ظهور الهالات السوداء.

     
  4. مستحضرات التجميل:
    استخدام مستحضرات التجميل مثل كريمات التبييض وكريمات الكونسيلر يمكن أن يخفي بشكل مؤقت ظهور الهالات السوداء.

  5. علاجات منزلية:
    هناك بعض العلاجات الطبيعية المنزلية التي يُزعم أنها تساعد في تقليل ظهور الهالات السوداء، مثل وضع أكياس الشاي المبردة على العينين أو استخدام قطع الخيار.

     
  6. إجراءات طبية:
    في حالات أكثر تقدمًا أو عندما لا تكون العلاجات البسيطة فعّالة، يمكن أن تكون هناك إجراءات طبية تتضمن:
  • علاجات ليزر: الليزر يمكن أن يساعد في تحسين لون البشرة وتقليل ظهور الهالات السوداء من خلال تحفيز نمو الخلايا الجديدة.
  • حقن الملء ومعالجات البوتوكس: هذه الإجراءات يمكن أن تساعد في تقليل ظهور الهالات السوداء من خلال تحسين توازن الجلد والأوعية الدموية.
  • إجراءات جراحية: في حالات نادرة وشديدة، مثل تراكم الهيموجلوبين تحت الجلد، قد يكون الجراحة ضرورية لإزالة هذه التراكمات.

يعتمد اختيار العلاج على التقييم الدقيق للحالة والعوامل المسببة للهالات السوداء. من المهم استشارة طبيب الجلدية للحصول على تقييم مخصص واقتراحات علاجية مناسبة لحالتك.

 

الوقاية من الهالات السوداء :

إليك بعض النصائح للوقاية من ظهور الهالات السوداء:

  1. النوم الكافي:
    حرص على الحصول على نوم كافٍ وجيد، حيث يجب أن تنام لمدة تتراوح بين 7-9 ساعات في الليل. ضمان نوم جيد يساعد على تجنب توسع الأوعية الدموية وتجمع الدم تحت العينين.

     

  2. الحفاظ على الترطيب:
    تناول كميات كافية من الماء يوميًا للحفاظ على ترطيب البشرة والتقليل من ظهور الهالات السوداء الناجمة عن الجفاف.

     

  3. التغذية الصحية:
    تناول نظام غذائي غني بالفيتامينات والمعادن يمكن أن يساهم في صحة البشرة. احرص على تضمين الفواكه والخضروات والبروتينات الصحية في وجباتك.

     

  4. تجنب التدخين والكحول:
    التدخين واستهلاك الكحول يمكن أن يؤثران سلبًا على صحة البشرة ويزيدان من احتمال ظهور الهالات السوداء.

     

  5. حماية البشرة من أشعة الشمس:
    استخدم واقي الشمس بشكل يومي لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة. التعرض المفرط للشمس قد يزيد من احتمال ظهور الهالات السوداء.

     

  6. تقنيات الاسترخاء:
    ممارسة تقنيات الاسترخاء مثل التأمل واليوجا يمكن أن تساعد في تقليل التوتر والإجهاد، مما يمكن أن يساهم في الوقاية من ظهور الهالات السوداء.

     

  7. استخدام كريمات العيون المناسبة:
    استخدم كريمات مرطبة ومخصصة لمنطقة العينين. تحتوي بعض هذه الكريمات على مكونات تساعد في تقليل تورم العينين وتحسين مظهر الهالات السوداء.

     

  8. تجنب الاحتكاك الزائد:
    تجنب الحك أو الاحتكاك المفرط لمنطقة العينين، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تهيج البشرة وتفاقم مشكلة الهالات السوداء.

تذكر أن الوقاية من الهالات السوداء تتطلب الالتزام بعادات صحية عامة والعناية الجيدة بالبشرة. إذا كنت تعاني من هالات سوداء مزمنة أو شديدة، قد يكون من الأفضل استشارة طبيب الجلدية لتقييم الحالة وتقديم نصائح مخصصة.

 

شارك المقال