ما تأثير الافراط في تناول الملح على دماغك ؟

Share via:
Author: rofancare team - published on: Nov. 2, 2018 - views: 882

#Amman #Irbid #Doctors #Zarqa #BookNow #Rofancare #Neurosurgereon #Neurologist #General Practitioner


من الحقائق المعروفة أن الكثير من الملح في نظامنا الغذائي يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم ولكن من غير المعروف أن الأمراض المرتبطة بالدماغ ، مثل الأمراض القلبية الوعائية ،والسكتة الدماغية ، والضعف الإدراكي ، كلها مرتبطة بالملح الغذائي!
وكما أوضح مؤلفو بحث نشر في مجلة فقد تم اقتراح آلية واحدة ممكن أن تكون وراء هذه التأثيرات السلبية تتضمن ما يسمى بالخلايا البطانية داخل الأوعية الدموية الدماغية ،الخلايا البطانية مسؤولة عن تنظيم الأوعية الدموية ،والاكثار من الملح يرتبط مع خلل في هذه الخلايا.
من المعروف أن الخلل في الخلايا الظهارية يمكن أن يؤدي إلى العديد من الأمراض المزمنة ، إلا أنه لا يزال من غيرالواضح كيف يمكن أن يؤثر ضعف الخلايا البطانية بسبب الافراط في الملح على الدماغ على المدى الطويل!هذا جدا مهم بشكل خاص بالنظر إلى أن الدماغ يعتمد بشدة على تدفق الأوكسجين بشكل ثابت وسليم ليعمل بشكل صحيح.

كيف يؤثر الملح الزائد على محور القناة الهضمية في الدماغ؟

قام فريق من الباحثين بتغذية مجموعة من الفئران باعتماد حمية انسان غذائية (مرتفعة في الملح) لمدة 12 أسبوعا
بعد الأسابيع القليلة الأولى ، لوحظ وجود خلل وظيفي في الخلايا البطانية ، وكذلك انخفاض في تدفق الدم إلى الدماغ ، في الفئران! لم يلاحظ أي تغيير على ضغط الدم للفئران.
الاكتشاف المهم هو الزيادة في مايسمى خلايا الدم البيضاء TH17,ان هذه الزيادة تؤدي إلى زيادة في مستويات جزيئات السيتوكينات المحرضة على الالتهاب.
أراد الباحثون معرفة ما إذا كانت نتائجهم سوف تتكرر في الخلايا البشرية أم لا. لذلك ، عالجوا الخلايا البطانية وحصلوا على نتائج مماثلة!
يمكن للتغيرات في النظام الغذائي عكس الآثار السلبية، الخبر السار هو أن الآثار السلبية لنظام غذائي غني بالملح يمكن عكسها. تم إرجاع الفئران إلى نظام غذائي عادي بعد 12 أسبوعًا ، وكانت النتائج مشجعة .
ألغيت الآثار الضارة لـ [نظام غذائي غني بالملح] عن طريق إعادة الفئران إلى نظام غذائي عادي.
بالإضافة إلى ذلك ، قاموا بتجربة دواء عكس أيضًا تأثيرات الملح الزائد. كان للحمض الأميني نفس التأثير المفيد على الفئران حيث أعادها إلى نظام غذائي عادي.
تشير نتائج البحث إلى أن التغييرات في نمط الحياة - أو استخدام نوع جديد من الأدوية - قد تساعد في تعويض الآثار السلبية الناجمة عن اتباع نظام غذائي غني بالملح!

المصادر
medicalnewstoday


Attention:

The content on the Rofan Care website is not intended nor recommended as a substitute for medical advice, diagnosis, or treatment. Always seek the advice of your own physician or another qualified healthcare professional regarding any medical questions or conditions.
The use of Rofan Care content is governed by the Rofan Care Terms of Use. ©2018 Rofan Care, Inc. All rights reserved.


Rofancare top Picks